العيون الآن : الثلاثاء 21 نوفمبر 2017 21:08  
    إتصل بالعيون بريس:elaioun.com، عبرالهاتف: 0668578287 أو عبر الايميل: melaioun@yahoo.fr         ASEO تنظم حفل فني بمناسبة عيد المسيرة وعيد الاستقلال             رسميا.. نهاية عهد ديكتاتور زيمبابوي و عدو المغرب "روبرت موغابي"             غوغل و فايسبوك يحتفلان مع المغاربة             جماعة العيون سيدي ملوك تخلد الذكرى 62 لعيد الاستقلال المجيد             مقتطفات من خطبة الجمعة             ماء زمـزم... كـنز أسـرار لا تـستـوعبه الـعـقـول             شاب مغربي ينجح في صنع "هيليكوبتر" متحكم فيها عن بعد             عامل إقليم تاوريرت يُشرف على افتتاح المقر الجديد لباشوية العيون             بوريطة: مبادرة الحكم الذاتي في الصحراء المغربية تحظى بتعامل إيجابي على المستوى الدولي             العرس الدموي الرائع4.. محمد عطاف             المصادقة رسميا على مشروع تصميم تهيئة جماعة العيون سيدي ملوك و جزء من جماعة عين الحجر بإقليم تاوريرت             اختتام الدورة الثامنة للجامعة الخريفية للمعهد الثقافي الفرنسي بوجدة             الحموشي يزف بشرى سارة لموظفي الشرطة             الصحافة الهولندية ترجع سبب إقصائها من المونديال إلى المنتخب المغربي             دورة تكوينية لفائدة الاستاذات والاساتذة المتعاقدين بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين لجهة الشرق             قصيدة دينية للشيخ رمضان كَوال بالعيون سيدي ملوك            أول فيديو لفاجعة الصويرة.. شوفو كيفاش بدات الكارثة            سكيتش الممرض لأطفال جمعية الإشراق للتنمية            قصيدة وطنية "نوفمبر المجيد" للشاعرة أسماء بلحرمة            
تابعنا بالفايس بوك
 
صوت وصورة

قصيدة دينية للشيخ رمضان كَوال بالعيون سيدي ملوك


أول فيديو لفاجعة الصويرة.. شوفو كيفاش بدات الكارثة


سكيتش الممرض لأطفال جمعية الإشراق للتنمية


قصيدة وطنية "نوفمبر المجيد" للشاعرة أسماء بلحرمة


فاجعة..شهيدات "خنشة الطحين" في الصويرة


تلاوة خاشعة لطالب اندنوسي بمدرسة الفتح العيون الشرقية


جميع أهداف المنتخب المغربي في تصفيات كأس العالم بروسيا


من هو فوزي لقجع وكيف أهل المنتخب إلى كأس العالم


أغنية المغرب كأس العالم 2018


طلبة غينيا كوناكري يهنئون المغاربة بالتأهل لمونديال روسيا


ماذا قال الجمهور العيوني عن تأهل المغرب لمونديال روسيا


خروج الجماهير العيونية فرحا بتأهل المغرب لمونديال روسيا 2018

 
أدب الشباب

التمسك بالأمل.. مزوغي الحاجة فضيلة

 
ذاكرة العيون الشرقية

رواد التعليم الابتدائي بمدارس العيون سيدي ملوك

 
إعلانات تهمكم
 
مرئيــات عيونيــة

جماعة العيون سيدي ملوك تُخلد الذكرى 42 للمسيرة الخضراء المظفرة

 
حكايات عيونية

"سي امحمد بوشامة":الأستاذ الذي علمني.. ادريس قرعوني

 
مثقفو العيون

العرس الدموي الرائع4.. محمد عطاف

 
قصائد من ديوان

لوحة فنية ناذرة.. ذ. الحسن تستاوت

 
وجهـة نظـر

الجزائر وتهافت أطروحة تقرير المصير

 
الــــــرأي

أخصائي يتساءل: "لماذا المغربي يخرب المجتمع ويطالب بالإصلاح"؟

 
حوار ورأي

في انتظار الفجر الجديد..

 
كاريكاتير و صورة

لوبيات الفساد بالعيون
 
النشرة البريدية

 
إحصائيات الزوار
المتواجدون حاليا 50
زوار اليوم 7854
 
ترتيبنا بأليكسا



elaioun.com-Google pagerank and Worth

 
البحث بالموقع
 
 
" target="_blank" >


من يعيد لهذه الأم يدها وينصفها لتعيل أطفالها ؟ .. كارثة الصحة العمومية وصناعة المآسي بولاية وجدة


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 21 يناير 2014 الساعة 34 : 23



 

من يعيد لهذه الأم يدها وينصفها لتعيل أطفالها؟..

كارثة الصحة العمومية وصناعة المآسي بولاية وجدة !!


العيون بريس/ سعيد رامي: «إن مقولة الصحة للجميع، والتغطية الصحية الشاملة»، ليست سوى وهم يروج له أصحاب الكراسي المشلولة والجامدة »..هكذا تحدث بعض المتضررين من واقع الصحة بالمنطقة الشرقية، التي أضحت تعيش على وقع المآسي بشكل يومي. فحسب المعلومات المتوفرة وما نسمعه ونقرؤه بشأن ما يقع بمستشفى الفارابي بمدينة وجدة والمركز الصحي بالعيون الشرقية والمستشفى الإقليمي بمدينة تاوريرت من إهمال وتفريط في المرضى، خصوصا المحتاجين منهم ومن لا وسطاء لهم، يحتم على السلطات المعنية إجراء تحقيق دقيق ونزيه بعين المكان والاستماع لكل من أصابته ويلات ومآسي «الصحة للجميع»، لأننا لم نلحظ تغييرا في عقلية وسلوك عدد من العاملين بالقطاع، ولا ندري كم هو العدد الحقيقي لضحايا شعار « الصحة للجميع» بالمنطقة! فالضحايا كثر. ونعطي أمثلة فقط على ذلك ـ هناك من تسبب له كسر في الرجل بالوفاة جراء الإهمال، ومن النساء الحوامل من وضعت وليدها بالرصيف جراء انعدام المسؤولية، وهناك من ماتت مع جنينها جراء التهرب من المسؤولية وغير ذلك و...


أما المأساة التي وقعت حديثا وهزت مشاعر الجميع، هي أن تتسبب عملية جراحية للفدق ـ ناجحة كما زعموا ـ للسيدة ـ أ.ح ـ أم لثلاثة أطفال، في قطع يدها اليمنى بسبب الإهمال الطبي، قطعت يدها اليمنى ليقطع رزقها ورزق أبنائها الثلاثة، أكبرهم له عشر سنوات! فهي التي تشقى وتتعب لتوفير وضمان قوتهم اليومي. فبيدها اليمنى كانت تغزل الحلفاء لتصنع الحصير ثم تبيعه وتشتري بثمنه الحاجيات الضرورية لعائلتها! ويقول المثل «قطع الأعناق أهون من قطع الأرزاق»! فمن يا ترى سيعيد لها يدها، كي تطعم أطفالها؟


بداية المأساة انطلقت من المستشفى الإقليمي لمدينة تاوريرت ــ ولاية وجدة ــ وانتهت بمستشفى الفارابي بمدينة وجدة. وفي ما يلي بعض ما جاء في تصريح للضحية: بعد معاناتها من فدق في بطنها، أجريت لها عملية جراحية بمستشفى مدينة تاوريرت يوم 16ـ 12ـ 2013، قالوا لها إن العملية كانت ناجحة. وفي نفس اليوم بعد الظهر حقنتها الممرضة في يدها اليمنى بطريقة خاطئة مما أدى إلى نزيف دموي بيدها لم تتمكن الممرضة من إيقافه لأن محاولاتها لم تكن مهنية، حسب تصريح الضحية. بل حصل العكس، إذ اشتد الألم باليد، ورغم مطالبة الأطر الطبية بالعمل لإيقاف الألم، لم يكترث أحد وكان الجواب « الإهمال واللامبالاة». ورغم المطالبة بالإسراع من أجل الإنقاذ أو إرسالها لمدينة وجدة، رد الطبيب قائلا بأن اليد بخير ولا داعي للقلق، رغم تأكيد الضحية بأن يدها تؤلمها بشدة وأن الألم في تصاعد مستمر. بعد ذلك حاولت الممرضة المسؤولة عما وقع إنقاذ يدها، لكن دون جدوى. استمرت المعاناة من يوم 16.12.2013. حتى يوم 18.12.2013 . أمر الطبيب بعد فوات الأوان بنقلها إلى مستشفى الفارابي بمدينة وجدة، وهناك أجمع الأطباء على ضرورة بتر اليد اليمنى. ورغم توسل الضحية للأطباء عمل المستحيل لإنقاذ يدها لأنها مصدر رزقها ورزق أطفالها، لكن محاولاتهم باءت بالفشل، وأجمعوا أنه كان بالإمكان إنقاذ اليد لو أحضرت 6 ساعات من قبل، لتستسلم لقرار قطع يدها اليمنى. وهنا نضيف أن الضحية زيادة على مصيبة قطع اليد مصدر رزقها وأطفالها، فاجأها وآلامها تصريح مندوب الصحة بمدينة تاوريرت بإحدى الجرائد، حيث نفى أن يكونوا مسؤولين عما وقع لها. وانطلاقا من كل هذا تطالب الضحية بمساعدتها لتأخذ حقها، ومحاسبة من تسبب في مأساتها.


ونشير إلى أنه نظمت وقفة احتجاجية أمام مقر مندوبية الصحة بمدينة تاوريرت وأمام مستشفى المدينة، شارك فيها ممثلو جمعية حقوق الإنسان وأحزاب سياسية وأقرباء الضحية وبعض المتعاطفين...أمام أنظار المارة والسلطات، وهنا يطرح التساؤل: من يكون المسؤول الحقيقي عن كل ما يقع من مآسي الصحة بالمنطقة ؟ فالصحة للجميع، ليست سوى دعاية فقط، يضيف متضررون، تتناولها الإذاعة والتلفزة، متسائلين: هل يعقل أن يموت، وبالمستشفى، من أصيب بكسر برجله؟ وأن تضع الأم وليدها بالرصيف؟ وأن تموت الأم وجنينها في طريق المستشفى أو بالمستشفى؟ أو أن تبتر يد أم بعد إجرائها لعملية جراحية للفدق بالبطن؟ إنه التفريط والإهمال والاستهتار بحياة المرضى المغلوب على أمرهم، سواء بمستشفى الفارابي، أو بالمركز الصحي بالعيون الشرقية أو المستشفى الإقليمي بتاوريرت، لعدم اهتمام المسؤولين عن الصحة بالبلاد بما يقع من سوء تسيير بالمستشفيات والإهمال المفرط الذي يطال من لا مال له ولا نفوذ له، وكأن كل من يدخل مستشفى من المحتاجين محكوم عليه بالمعاناة أو ألا يخرج منه إلا جثة هامدة أو معاقا. وقد صرح هؤلاء ــ ضحايا «الصحة للجميع» ـ بأن بالمستشفيات، والمراكز الصحية قسمان، قسم لأصحاب المال والنفوذ، وقسم لمن لا مال له ولا جاه.! لقد سبق وأن أثير هذا الواقع الخطير مرارا وتكرارا، والدليل الوقفات الاحتجاجية خاصة بإقليم تاوريرت، لكن شيئا لم يتغير، بل زاد تعقيدا!


ترى من سيعيد لهذه الأم يدها لتطعم أهلها ؟ ومن يضع حدا لمآسي «الصحة للجميع» بالمنطقة ؟

المصدر: الاتحاد الاشتراكي



 

 





تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- LA GR ANDE DECEPTI   ! ! !

Mohammed BOUASSABA

Où sont nos élus en qui la population a eu confiance pour la représenter et la défendre? T ils été élus uniquement pour occuper des sièges?ou pour venir à des séances BID  pour débattre de faux prolemes? ou intervenir pour les leurs afin de leur faciliter les autorisations , les permis d habiter et les mal façons de construire?ou de profiter de l'éxistant pour regler leurs propres affaires?la plupart sont des incultes et meme ceux qui savent lire et écrire pour ne pas dire qu'ils sont instruits ne savent pas pourquoi on leur a appris à lire et à écrire... c'est malheureux quand on trouve les enfants de la ville  (OULAD LABLAD ) en train de massacrer leur ville,magouiller dans des affaires et dans le patrimoine de leur cité, l'exploiter pour s'enrichir et repartir... ils arrivent maigres et chetifs et repartent engraissés à la fin de l'exercice.Où est le pouvoir  public pour contoler, remedier un peu à ce genre de situation? sanctionner s'il le faut? sont ils du genre AHL ALKAHF pour dormir étérnellement? ou ferment ils les yeux expres pour en profiter? Ou parcz qu'ils sont irresponsables?ETRE RESP SABLE pour le leur rappeler c'est ACCOMPLIR PARFAITEMENT S  DEVOIR...comme je l'ai déjas dit dans un autre commentaire pour un sujet similaire, L HISTOIRE EN REPARLERA ET N EPARGNERA PERS NE...j'ajouterai pour vous l'enseigner parceque vous l'ignorez comme vous ignorez beaucoup de choses pour vous dire que lL HISTOIRE A H ORREUR DU VIDE...LA C SCIENCE VOUS PESERA SI VOUS COMPRENEZ UN PEU CE QUE JE SUIS EN TRAIN DE DIRE...ET CEST BIEN DOMMAGE  ! ! !

في 22 يناير 2014 الساعة 22 : 00

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- شعارات فارغة

ياسين

سيدة تُبتر يدها، وأخرى يُثقب مصرانها حتى صارت تلفظ غذاءها من بطنها ولا أحد يهتم. ماتت الضمائر والقلوب، وتوارى القانون خلف أشجار الغابة، وتخلى الشعب عن كرامته، وتعالت الشعارات الفارغة. أين هو دور الجمعية المغربية لحقوق الإنسان التي راسلت كل الجهات بعدما شاهدت شخصا يقوم ببناء سور ليمنع الناس من رمي الأزبال وراء منزله؟ أين هي الجمعية الحقوقية التي رفعت دعوة قضائية على قاصرين نشرا قبلة صغيرة على الفايسبوك؟ أين هي تلك الجمعية الحقوقية التي رفعت قضية على رئيس بلدية لأنه لم يستمع إلى خطبة ملكية في حضور رسمي بسبع عيون؟.
وزير السكنى تلقى على جبينه حجرا طائشا فأحدث له خدشا مجهريا ولم تهدأ التنديدات والإستنكارات بعد.
هذا هو مغرب الديمقراطية والعدالة والأصالة والإتحاد والإستقلال والتقدمية والشعبية والإستقلال، مغرب الشعارات الكبرى ليس إلا....

في 22 يناير 2014 الساعة 35 : 08

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الِإسْــــرَاف المُعاصِـــر

قصة براءة واقعية…الطفلة التي أبكت الملايين

هـوية الإنسان عبر التاريخ

حول اللقاء التواصلي بمناسبة يوم الأرض 17 ابريل 2010

دعوة للحب… قانون الجذب

ولد سلمى في طريقه إلى المغرب..بعد أن سلمتهُ البوليساريو للمفوضية العليا للاجئين

العيون سيدي ملوك : خطبة عيد الأضحى لعام 1431 هـ بعدسة العيون سيتي

«المقاتلات».. سيارات ترتكب جرائم القتل في شوارع الشرق دون أن تعرف هوية أصحابها

حكرة واش من حكرة

الأطروحة الانفصالية في الصحراء المغربية الأجندة الجزائرية الخفية

مساجد في هولندا تدعو إلى مقاطعة شراء أضاحي العيد..يونس زهواني

من يعيد لهذه الأم يدها وينصفها لتعيل أطفالها ؟ .. كارثة الصحة العمومية وصناعة المآسي بولاية وجدة

زفاف الجنازة 30..حميد خيدوس





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  أخبار عيونية

 
 

»  أخبار جهوية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  أخبار رياضية

 
 

»  إخبار عامة

 
 

»  بيئة

 
 

»  شؤون دينية

 
 

»   ثقافة وفن

 
 

»  طب وصحة

 
 

»  علــوم وتقنيـة

 
 

»  ربورتاج وتحقيق

 
 

»  أخبار ساخرة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صورة وتعليق

 
 

»  الــــــرأي

 
 

»   مرئيــات عيونيــة

 
 

»  حكايات عيونية

 
 

»  إصــدارات

 
 

»  ديـــن ودنيــــا

 
 

»  جمعية - ASEO

 
 

»  حوار ورأي

 
 

»  أدب الشباب

 
 

»  وجهـة نظـر

 
 

»  ذاكرة العيون الشرقية

 
 

»  مباشرة من الجالية

 
 

»  مثقفو العيون

 
 

»  قصائد من ديوان

 
 
إعلانات تهمكم
 
ديـــن ودنيــــا

مقتطفات من خطبة الجمعة

 
أخبار عيونية

جماعة العيون سيدي ملوك تخلد الذكرى 62 لعيد الاستقلال المجيد

 
أخبار جهوية

اختتام الدورة الثامنة للجامعة الخريفية للمعهد الثقافي الفرنسي بوجدة

 
أخبار وطنية

غوغل و فايسبوك يحتفلان مع المغاربة

 
أخبار دولية

رسميا.. نهاية عهد ديكتاتور زيمبابوي و عدو المغرب "روبرت موغابي"

 
موقع صديق
جمعية أصدقاء ومتعاطفي العيون الشرقية
 
جمعية - ASEO

ASEO تنظم حفل فني بمناسبة عيد المسيرة وعيد الاستقلال

 
شؤون دينية

البشاري في الصف الاول من قائمة أكثر 500 شخصية إسلامية مؤثرة في العالم

 
مباشرة من الجالية

وفاة عمدة امستردام النموذج المثالي

 
علــوم وتقنيـة

شاب مغربي ينجح في صنع "هيليكوبتر" متحكم فيها عن بعد

 
ثقافة وفن

تنظيم الدورة الثالثة لفيلم الهواة تحت شعار:“السينما و رهانات التنمية بالجهة الشرقية”

 
بيئة

المغرب يحتضن أكبر محطة لتحلية مياه البحر بالعالم

 
إخبار عامة

ماء زمـزم... كـنز أسـرار لا تـستـوعبه الـعـقـول

 
طب وصحة

بالفيديو.. القصة الكاملة لـ”طفلة الدم”..الدم يخرج من عينيها وأذنها وجلدها!

 
ربورتاج وتحقيق

المشط التقليدي.. صناعة تقاوم الانقراض بالمغرب

 
صورة وتعليق

8 معلومات حول صاحب مجزرة لاس فيغاس

 
إصــدارات

الاستاذ محمد الغرباوي يصدر كتابا بعنوان:"مقالات وحوارات في الثقافة والفلسفة: بداية المشوار"

 
أخبار ساخرة

عبدالعزيز الرامي.. عن مسيرة 20 يوليوز

 
أخبار رياضية

الصحافة الهولندية ترجع سبب إقصائها من المونديال إلى المنتخب المغربي