العيون الآن : الأحد 25 فبراير 2018 02:09  
    إتصل بالعيون بريس:elaioun.com، عبرالهاتف: 0668578287 أو عبر الايميل: melaioun@yahoo.fr         تعزية في وفاة الحاج محمد درفوفي المعروف بـ             على مرتفعات تنشرفي             جدول أعمال دورة فبراير العادية برسم 2018             إعلان لجميع الصحفيين و الإعلاميين بالجهة الشرقية من أجل جسم إعلامي سليم و متضامن             رسالة إلى كل مسئول.. اتركوا مساحات بين الأحياء             مقتطفات من خطبة الجمعة             حديث عن صفقة سرية قد تمنح تنظيم كأس العالم للمغرب سنة 2030             مصرع امرأة حامل تنحدر من مدينة العيون إثر انقلاب سيارة لنقل العمال بطنجة             تعزية في وفاة عمر اليوسفي ولد النية صاحب مقهى مارتيل             الملك يعين خمسة وزراء جدد ومفاجأة في وزارة الشؤون الإفريقية             بالفيديو.. طفل مغربي ذو احتياجات خاصة يبهر إسبانيا برقصه الاحترافي             الحج هذا العام بأكثر من 46 ألف درهما.. والأداء في 5 فبراير             مدرسة بن زهر تحتفي بتلميذاتها المتفوقات بمناسبة العطلة البينية             هل إقليم فجيج فقير أم مفقر؟             مشاركة :" القفص– La cage" للأستاذ بلال طويل في مهرجان مراكش الوطني للفيلم القصير جداً             طفل مغربي ذو احتياجات خاصة يبهر إسبانيا برقصه الاحترافي            المـغرب 3-1 غينيا             احتجاج بالشموع بجرادة             الزيوت المسمومة: حكاية ضحايا استهلكوها غيرت حياتهم            
تابعنا بالفايس بوك
 
صوت وصورة

طفل مغربي ذو احتياجات خاصة يبهر إسبانيا برقصه الاحترافي


المـغرب 3-1 غينيا


احتجاج بالشموع بجرادة


الزيوت المسمومة: حكاية ضحايا استهلكوها غيرت حياتهم


سلطات الاحتلال تطلق سراح عهد التميمي


المهن التي سوف تنقرض قريبا


فوائد تناول الخبز مع زيت زيتون على الإفطار


رباح يؤكد بجرادة أن الحكومة تتفاعل مع مطالب الساكنة


أهم الانجازات الطبية لعام 2017


مشهد مؤثر لحراك جرادة وأجمل شعار


اهم وابرز احداث 2017 فى دقائق


مناجم الفحم و لقمة العيش بمدينة جرادة.. هل وصلت الرسالة

 
أدب الشباب

التمسك بالأمل.. مزوغي الحاجة فضيلة

 
ذاكرة العيون الشرقية

رواد التعليم الابتدائي بمدارس العيون سيدي ملوك

 
إعلانات تهمكم
 
مرئيــات عيونيــة

جماعة العيون سيدي ملوك تُخلد الذكرى 42 للمسيرة الخضراء المظفرة

 
حكايات عيونية

التِّيه.. ياسين لمقدم

 
مثقفو العيون

وحدةٌ لا تندثر.. ياسين لمقدم

 
قصائد من ديوان

موت الضمير العربي بإصرار!

 
وجهـة نظـر

رسالة محبة و سلام.. ياسين لمقدم

 
الــــــرأي

رسالة إلى كل مسئول.. اتركوا مساحات بين الأحياء

 
حوار ورأي

لا لاغتصاب القدس الشريف!

 
كاريكاتير و صورة

لوبيات الفساد بالعيون
 
أخبار رياضية

حديث عن صفقة سرية قد تمنح تنظيم كأس العالم للمغرب سنة 2030

 
 
" target="_blank" >


رصيدنا الأخلاقي انتهى.. المرجو التعبئة


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 21 ماي 2013 الساعة 06 : 22



 

رصيدنا الأخلاقي انتهى.. المرجو التعبئة


العيون بريس/ عبدالله الدامون: قبل بضعة أسابيع، توجهت امرأة حامل إلى مستشفى عمومي لتلد لأول مرة. دخلت جناح الولادة الذي يشبه زريبة. صرفتها الممرضة بعد أن طلبت منها أن تأتي بشيء اسمه "فصيلة الدم". تأخرت المرأة كثيرا في بحثها عن فصيلة الدم المزعوم، وعندما عادت كان الأوان قد فات ومات الوليد في بطنها. بعد ذلك، أفهمتها نساء أخريات أن "فصيلة الدم" هي "كـُودْ" داخلي في المستشفى يعني الرشوة، يعني أنها كان يجب أن تدفع قبل أن تلد. المشكلة أن هذه المرأة التي مات وليدها ظلت تنتظر مولودا لمدة 22 عاما، وفي النهاية مات لأن المرأة لم تفهم معنى "فصيلة الدم".


وعندما احترق منزل صغير في الدار البيضاء وماتت أم مع أربعة من أبنائها، احتج الناس لأن أفراد الوقاية المدنية لم يجدوا الماء الكافي لإطفاء الحريق.. أن يحدث هذا في الصومال فمن الممكن أن يكون مفهوما، أما أن يحدث في بلد يعيش كل عام فيضانات خطيرة، فهذا لا يستقيم معه الفهم أبدا.


قبل ذلك كان عمال يحفرون أساسا لبناء عمارة في طنجة، وفجأة انهارت قناة للمياه وغمرت عمالاً مات اثنان منهم فورا، أما الثالث فقد سقطت عليه أكوام من الحديد والأتربة منعته من الهرب وظل يغرق ببطء لمدة نصف ساعة أمام أنظار رفاقه الذين عجزوا عن إنقاذه، ثم بكوا بحرقة أمام هذا المشهد المؤلم، وبعد نهاية فيلم الرعب جاءت سيارة الوقاية المدنية، ومقرها لم يكن يبعد عن مكان الحادث سوى بمسافة زمنية لا تتعدى عشر دقائق.. مشيا بالطبع.


قبل ذلك، وفي نفس المدينة، كانت سيارة للوقاية المدنية تنهب الطريق بصفارة الإنذار، والسبب هو أن مواطنة فرنسية، اتصلت بمصالح الوقاية تبكي وتصرخ خوفا على قطتها التي كانت عالقة في نافذة وتكاد تسقط.


وقبل أيام، توجهت مريضة نحو مستشفى عمومي، وبالكاد حصلت على فراش مهترئ، ثم نامت وبجانبها حوالي ثماني علب "يوغورت" جلبها إليها معارفـُها، وعندما استيقظت في الصباح لم تجد سوى علبتين، فعرفت أن ممرضات يسرقن المرضى ليلا ويبعن ذلك للكشك الموجود في باب المستشفى.


 ومرةً، تعرض ولد صغير لحادث سير خطير وتكسرت رجلاه، وبما أنه يعيش وحيدا في مدينة بعيدة عن قريته، فقد تم حمله إلى المستشفى حيث أجريت له عملية خاطئة شوهته أكثر، ثم تدخل ممرض واتصل بصديقه المحامي وأعد ملفا "سريا" لهذا الولد الذي تعرض لثلاث نكبات: الحادث الذي كسر رجليه، والطبيب الذي شوه رجليه بجبيرة عوجاء، ثم المحامي الذي جعل منه مجرد وسيلة للسطو على كل تعويضات الحادث.


وقبل أسابيع، صار الناس يستيقظون كل يوم على فضيحة جديدة لتلميذات صغيرات في إعداديات وثانويات وهن في وضعيات جنسية مختلفة، والخطير أنهن كن يعرفن بمسألة تصويرهن، وهناك تلميذات صورن أنفسهن بأنفسهن بواسطة هواتف محمولة متطورة اشتراها لهن آباؤهن.


  وقبل أشهر، جاء فريق "البارصا" إلى المغرب للعب مباراة ودية، وطبعا جاء أيضا اللاعب ميسي، الذي كان مرتقبا أن يرافقه طفل إلى داخل الملعب، وهو طفل كافح طويلا لكي يفوز بلقب أحسن لاعب في دوري جرى قبل المباراة، غير أن وزير الرياضة، أوزين أحرضان، شطب ذلك الولد بمكنسة كهربائية وجاء بابنته وجعلها ترافق ميسي إلى الملعب، بعد ذلك قال الوزير إن اللاعب ميسي يجب أن يكون فخورا بمرافقة ابنة الوزير له.


وقبل هذا وذاك حكايات كثيرة، كثيرة جدا.. وكل مغربي يمكنه أن يسرد عشرات، بل مئات الحكايات لهذا التردي الأخلاقي والاجتماعي الذي نعيشه على مختلف الأصعدة؛ فنحن لم نعد شعبا فقيرا ومتخلفا فقط، بل صرنا شعبا في حاجة ماسة إلى تعبئة أخلاقية في أقرب الأوقات. عندنا شركات اتصالات هاتفية تبيع التعبئة الهوائية فتربح أموالا خرافية في كل يوم، بل في كل دقيقة، لكن ليس عندنا ولو مشروع واحد للتعبئة الأخلاقية. لقد انتهى رصيدنا الأخلاقي.. لكن أين هي "الرّوشارْج"؟


damounus@yahoo.com



 

 





 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الإعجاز العلمي في شجرة الزيتون

فقراء الطريقة العلاوية بمدينة العيون سيدي ملوك

فتش عن إسرائيل

أولاد الأبالسة

الكرسي الكهربائي

مبارك لا يستحق مخرجا مشرفا

"واشنطن بوست": المغرب "سيظل يشكل استثناء" في منطقة عربية معرضة لانتفاضات شعبية

النبوة والإنسان

الهدية المسمومة

انطباعات أستاذة جامعية جزائرية عن الواقع المغربي

هل أتاك حديث الصورة

نص الخطاب السامي الذي وجهه جلالة الملك إلى الأمة بمناسبة عيد العرش المجيد

الثورة العربية وموقع المؤسسة الدينية

فلسفة الدفاع عن النفس

ورطة السلاح والتسلح

قانونية محضر 20 يوليوز في برنامج برلمان الشعب ليوم 13 ماي 2013 على إذاعة شذى إف.إم

رصيدنا الأخلاقي انتهى.. المرجو التعبئة

الملك " مؤسسات الدولة " الجالية.. أين تكمن المشكلة ؟؟

من الأحق بالتجريم، التحرش؟ أم ... ؟...الحسن تستاوت

قضية ابتزاز المغرب من قبل صحفيين فرنسيين ستشكل في حالة الإدانة “فضيحة القرن”





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  أخبار عيونية

 
 

»  أخبار جهوية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  أخبار رياضية

 
 

»  إخبار عامة

 
 

»  بيئة

 
 

»  شؤون دينية

 
 

»   ثقافة وفن

 
 

»  طب وصحة

 
 

»  علــوم وتقنيـة

 
 

»  ربورتاج وتحقيق

 
 

»  أخبار ساخرة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صورة وتعليق

 
 

»  الــــــرأي

 
 

»   مرئيــات عيونيــة

 
 

»  حكايات عيونية

 
 

»  إصــدارات

 
 

»  ديـــن ودنيــــا

 
 

»  جمعية - ASEO

 
 

»  حوار ورأي

 
 

»  أدب الشباب

 
 

»  وجهـة نظـر

 
 

»  ذاكرة العيون الشرقية

 
 

»  مباشرة من الجالية

 
 

»  مثقفو العيون

 
 

»  قصائد من ديوان

 
 
إعلانات تهمكم
 
ديـــن ودنيــــا

مقتطفات من خطبة الجمعة

 
أخبار عيونية

تعزية في وفاة الحاج محمد درفوفي المعروف بـ

 
أخبار جهوية

إعلان لجميع الصحفيين و الإعلاميين بالجهة الشرقية من أجل جسم إعلامي سليم و متضامن

 
أخبار وطنية

الملك يعين خمسة وزراء جدد ومفاجأة في وزارة الشؤون الإفريقية

 
أخبار دولية

الصحافة الجزائرية تعلن إفلاس الدولة

 
موقع صديق
جمعية أصدقاء ومتعاطفي العيون الشرقية
 
جمعية - ASEO

ASEO تنظم حفل فني بمناسبة عيد المسيرة وعيد الاستقلال

 
شؤون دينية

الحج هذا العام بأكثر من 46 ألف درهما.. والأداء في 5 فبراير

 
مباشرة من الجالية

مقاول مغربي يُبهرهولندا بفن العرض و الجودة

 
علــوم وتقنيـة

شاب مغربي ينجح في صنع "هيليكوبتر" متحكم فيها عن بعد

 
ثقافة وفن

تنظيم الدورة الثالثة لفيلم الهواة تحت شعار:“السينما و رهانات التنمية بالجهة الشرقية”

 
بيئة

سرب من أسماك القرش يحاصر قاربين لمهاجرين سريين وينهش جسد مجموعة منهم

 
إخبار عامة

بالفيديو.. طفل مغربي ذو احتياجات خاصة يبهر إسبانيا برقصه الاحترافي

 
طب وصحة

معجزة.. امرأة مسلمة تعيش بدون قلب في بريطانيا

 
ربورتاج وتحقيق

آبار الفحم القاتلة بمدينة جرادة

 
صورة وتعليق

من تكون الشقراء الحسناء التي تناول معها الملك وجبة العشاء؟؟!

 
إصــدارات

المخترع المغربي محمد العوني إبن العيون يصدر أول كتاب بعنوان: لغة البرمجة ـ س

 
أخبار ساخرة

ممر الراجلين تحث الاضواء!.. ذ. الحسن تستاوت