العيون الآن : الأحد 18 فبراير 2018 19:53  
    إتصل بالعيون بريس:elaioun.com، عبرالهاتف: 0668578287 أو عبر الايميل: melaioun@yahoo.fr         تعزية في وفاة الحاج محمد درفوفي المعروف بـ             على مرتفعات تنشرفي             جدول أعمال دورة فبراير العادية برسم 2018             إعلان لجميع الصحفيين و الإعلاميين بالجهة الشرقية من أجل جسم إعلامي سليم و متضامن             رسالة إلى كل مسئول.. اتركوا مساحات بين الأحياء             مقتطفات من خطبة الجمعة             حديث عن صفقة سرية قد تمنح تنظيم كأس العالم للمغرب سنة 2030             مصرع امرأة حامل تنحدر من مدينة العيون إثر انقلاب سيارة لنقل العمال بطنجة             تعزية في وفاة عمر اليوسفي ولد النية صاحب مقهى مارتيل             الملك يعين خمسة وزراء جدد ومفاجأة في وزارة الشؤون الإفريقية             بالفيديو.. طفل مغربي ذو احتياجات خاصة يبهر إسبانيا برقصه الاحترافي             الحج هذا العام بأكثر من 46 ألف درهما.. والأداء في 5 فبراير             مدرسة بن زهر تحتفي بتلميذاتها المتفوقات بمناسبة العطلة البينية             هل إقليم فجيج فقير أم مفقر؟             مشاركة :" القفص– La cage" للأستاذ بلال طويل في مهرجان مراكش الوطني للفيلم القصير جداً             طفل مغربي ذو احتياجات خاصة يبهر إسبانيا برقصه الاحترافي            المـغرب 3-1 غينيا             احتجاج بالشموع بجرادة             الزيوت المسمومة: حكاية ضحايا استهلكوها غيرت حياتهم            
تابعنا بالفايس بوك
 
صوت وصورة

طفل مغربي ذو احتياجات خاصة يبهر إسبانيا برقصه الاحترافي


المـغرب 3-1 غينيا


احتجاج بالشموع بجرادة


الزيوت المسمومة: حكاية ضحايا استهلكوها غيرت حياتهم


سلطات الاحتلال تطلق سراح عهد التميمي


المهن التي سوف تنقرض قريبا


فوائد تناول الخبز مع زيت زيتون على الإفطار


رباح يؤكد بجرادة أن الحكومة تتفاعل مع مطالب الساكنة


أهم الانجازات الطبية لعام 2017


مشهد مؤثر لحراك جرادة وأجمل شعار


اهم وابرز احداث 2017 فى دقائق


مناجم الفحم و لقمة العيش بمدينة جرادة.. هل وصلت الرسالة

 
أدب الشباب

التمسك بالأمل.. مزوغي الحاجة فضيلة

 
ذاكرة العيون الشرقية

رواد التعليم الابتدائي بمدارس العيون سيدي ملوك

 
إعلانات تهمكم
 
مرئيــات عيونيــة

جماعة العيون سيدي ملوك تُخلد الذكرى 42 للمسيرة الخضراء المظفرة

 
حكايات عيونية

التِّيه.. ياسين لمقدم

 
مثقفو العيون

وحدةٌ لا تندثر.. ياسين لمقدم

 
قصائد من ديوان

موت الضمير العربي بإصرار!

 
وجهـة نظـر

رسالة محبة و سلام.. ياسين لمقدم

 
الــــــرأي

رسالة إلى كل مسئول.. اتركوا مساحات بين الأحياء

 
حوار ورأي

لا لاغتصاب القدس الشريف!

 
كاريكاتير و صورة

لوبيات الفساد بالعيون
 
أخبار رياضية

حديث عن صفقة سرية قد تمنح تنظيم كأس العالم للمغرب سنة 2030

 
 
" target="_blank" >


المهن القديمة: الكواي... محمد جلطي


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 24 مارس 2013 الساعة 55 : 13




المهن القديمة


العيون بريس/ محمد جلطي: التطور الصناعي العالمي وغزو منتجات الدول الصناعية الأسواق المغربية من بين أسباب التحولات الاجتماعية والاقتصادية التي شهدها المجتمع المغربي فأضحت المهن والحرف الصغيرة في خبر كان بعد اختناقها وانقراضها وعدم الإقبال عليها فحلت مكانها آلات كهربائية وغيرها........

فحنيني لماض عشناه وسط عالم مليء بالإبداعات اليدوية وبوسائل بسيطة لأناس بسطاء قضوا نحبهم، قررت أن أعود بمخيلتي إلى الوراء وأذكر أبناء بلدتي في الداخل والخارج بذكريات الصبا ونعيش معا لحظات مليئة بالأخوة والصداقة.............كما أرجو من إخواني القراء الكرام أن لا يسيئوا فهمي إن ذكرت اسم حرفي معروف لكل حرفة  فكل شخص ذكرته إنما هو من أجل تكريمه ليس إلا ..

سوف أعرج إن شاء الله لكل الحرف التي عرفتها في صغري : "الكواي"  "الطراح" "الحمال " الكسال "  "النفار" "الحجام "الركاب "  "العطار"، و........



الكــــــــوّاي



"الكواي..آلكواي".. كلمات يصرخ بها العم محمدين  الملقب " بمجيوة "رحمه الله، وهو يجوب أزقة أحياء مدينة العيون سيدي ملوك ونواحيها، فمهنته "كواي" يقوم بإصلاح الأواني المعدنية عن طريق الكي، وعتاده في ذلك آلة "الكاوية"صنعها بيده  وريشو من نحاس يعمل بالغاز السائل يُذيب به قطع الرصاص أي
معدن " اللدون" لسد ثقب آنية أو إلصاق أجزاء منها من أجل إصلاح الأواني المنزلية وما شابهها.

وتتطلب مهنة هذا الكواي منه أن يتجول بين الأحياء ليعرض خدماته على ربات البيوت اللواتي يشكلن نسبة كبيرة من زبوناته، باعتبار أنهن الأكثر معرفة بأمور المطبخ والأواني وما صلح منها وما فسد، لذلك يحاول الكواي أن يكون لبقا ومرنا في تعاملاته مع زبوناته حتى لا يفقدهن، لكون مهنته هذه لم تعد تدر عليه مدخولا كافيا كما كان في سنوات خلت.

لكن مهنة  الكواي حرفة أضحت آيلة إلى الاندثار بسبب ضعف الإقبال على مزاولتها نظرا لهزال مداخليها، فضلا عن لجوء الزبائن إلى محلات مختصة لإصلاح الأواني من أباريق وصحون أو استبدالها بأخرى تكون جديدة .

وبات اللجوء إلى الآلات لإصلاح إعطاب هذه الأواني المختلفة سببا حاسما أيضا في انقراض مزاولي هذه المهنة البسيطة، لأن النساء
أصبحن حريصات بشكل أكبر على الحصول على أواني مصلحة بطريقة أفضل، وذلك عبر المحلات التي تشتغل بالآلات الكهربائية وتنتشر بشكل لافت في العديد من المدن بالمغرب.



 

 





تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- الله يرحم الجميع

dadahamou

نشكر الأخ لتذكرنا بهذه المهنة وأصحابها وصيحاتهم في الأزقة لتنبيه السكان ليخرجوا الأواني لإصلاحها فنخرج له براد أو أي شيئ أخر بعد تحديد الثمن فنجلس بجانبه نراقبه وهو يخرج معداته ونفخ النار ويبرد ويدق وينظف وبعد دقائق ينتهى من الإصلاح ويأخذ الثمن مع كأس شاي وزيت الزيتون فالكرم كان ومازال شيمة مدينة اهل العيون مع الكل ...شكرا

في 24 مارس 2013 الساعة 23 : 19

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- ترحب بصديق جديد

يونس

نرحب بالأخ الجلطي في رحاب الإبداع الفني بكل أشكاله ,في هذا القضاء الرحب يبدأ بافتتاحية " الكواي " ضمن قائمة طويلة للحرفيين الذين خدموا تنمية القرية الصغيرة ,رحم الله محمدين والملقب بـ" مجيوة" في مهارة حدادته.
أخوك يونس

في 24 مارس 2013 الساعة 34 : 21

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- الوفاء لجارنا رحمة الله عليه

زنقة الوحدة

نشكر السي محمد على هذا الموضوع الذي ذكرنا بجارنا رحمه الله، فقد عاش فقيرا وحيدا إلى أن فارق الحياة ولم يلتفت له أحد إلا بعد مرور ثلاثة أيام اختناقا بغاز ثاني أوكسيد الكاربون " المجمر".
نعم تلك هي حرفته وكان يتقنها بمهارة وجاب تقريبا جميع المدن والقرى والدواوير بالمنطقة الشرقية، وكان رحمة الله عليه يغيب لفترات حتى يكاد ينسى، وكان يحب مدينة دبدو وقرية النعيمة. يتذكره ابناء الحي أو المدينة بحكاياته ومغامراته التي لا تحصى، فشكرا مرة ثانية السي محمد على الالتفاتة لأحد بسطاء مدينتي الذين تركوا بصمات شتى على صفحات تاريخها، فرحمة الله عليهم جميعا وأطال في عمر الباقين.
شكرا على النشر

في 24 مارس 2013 الساعة 20 : 22

أبلغ عن تعليق غير لائق


4- إبداع ينفض الغبار عن المنسي...

ياسين

أهلا وسهلا ومرحبا بك بين حدائق الموقع الجميل. وأشكرك أخي محمد على هذه الشذرات الزكية من تاريخ العيون المنسي، وأصدقك القول أني للمرة الأولى التي أعرف فيها المهنة الحقيقية للراحل.
تحياتي وإلى تذكار آخر.

في 24 مارس 2013 الساعة 45 : 22

أبلغ عن تعليق غير لائق


5- MEM ORY OF A F ORGOTTEN CITY

FRIEND

THANK YOU VERY MUCH F OR REFRESHING OUR MEM ORIEBS

في 25 مارس 2013 الساعة 23 : 11

أبلغ عن تعليق غير لائق


6- حرفة نظيفة ورزق حلال

HASSINI MOSTAFA

منذ صغرنا،ونحن نرى أصحاب الحرف يتجولون بين أحياء مدينة العيون من أجل تقديم خدماتهم للسكان،كانوا أناس طيّبين٬ رزقهم حلال ،رحمة الله عليهم جميعا،وتحياتي إلى الأخ محمد لإثارته هاذا الموظوع الشيق

في 30 مارس 2013 الساعة 42 : 12

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



فتيات مغربيات يقتحمن عالم السلطة بصفتهن " قائدات"

سبحان مبدل الأحوال

التمكريه

الحكومة وضعت مخططات اقتصادية لإدماج ما يقارب 230 ألف طالب عمل عند نهاية 2012

المغرب يؤهل 10 آلاف مختص لحل مشاكل المجتمع

رحـلــة عــذاب

انطباعات أستاذة جامعية جزائرية عن الواقع المغربي

مكانة المرأة في الإسلام

فعاليات سياسية ومدنية تصدر بيان "التغيير الذي نريد"

استئناف الحوار الاجتماعي بداية من يوم الاثنين قضايا هامة في جدول الأعمال

المهن القديمة: الكواي... محمد جلطي

المهن القديمة:العطار أبا إدريس أو بابا حدو ... محمد جلطي

المرأة الصالحة الحاجة صليحة...محمد الجلطي





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  أخبار عيونية

 
 

»  أخبار جهوية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  أخبار رياضية

 
 

»  إخبار عامة

 
 

»  بيئة

 
 

»  شؤون دينية

 
 

»   ثقافة وفن

 
 

»  طب وصحة

 
 

»  علــوم وتقنيـة

 
 

»  ربورتاج وتحقيق

 
 

»  أخبار ساخرة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صورة وتعليق

 
 

»  الــــــرأي

 
 

»   مرئيــات عيونيــة

 
 

»  حكايات عيونية

 
 

»  إصــدارات

 
 

»  ديـــن ودنيــــا

 
 

»  جمعية - ASEO

 
 

»  حوار ورأي

 
 

»  أدب الشباب

 
 

»  وجهـة نظـر

 
 

»  ذاكرة العيون الشرقية

 
 

»  مباشرة من الجالية

 
 

»  مثقفو العيون

 
 

»  قصائد من ديوان

 
 
إعلانات تهمكم
 
ديـــن ودنيــــا

مقتطفات من خطبة الجمعة

 
أخبار عيونية

تعزية في وفاة الحاج محمد درفوفي المعروف بـ

 
أخبار جهوية

إعلان لجميع الصحفيين و الإعلاميين بالجهة الشرقية من أجل جسم إعلامي سليم و متضامن

 
أخبار وطنية

الملك يعين خمسة وزراء جدد ومفاجأة في وزارة الشؤون الإفريقية

 
أخبار دولية

الصحافة الجزائرية تعلن إفلاس الدولة

 
موقع صديق
جمعية أصدقاء ومتعاطفي العيون الشرقية
 
جمعية - ASEO

ASEO تنظم حفل فني بمناسبة عيد المسيرة وعيد الاستقلال

 
شؤون دينية

الحج هذا العام بأكثر من 46 ألف درهما.. والأداء في 5 فبراير

 
مباشرة من الجالية

مقاول مغربي يُبهرهولندا بفن العرض و الجودة

 
علــوم وتقنيـة

شاب مغربي ينجح في صنع "هيليكوبتر" متحكم فيها عن بعد

 
ثقافة وفن

تنظيم الدورة الثالثة لفيلم الهواة تحت شعار:“السينما و رهانات التنمية بالجهة الشرقية”

 
بيئة

سرب من أسماك القرش يحاصر قاربين لمهاجرين سريين وينهش جسد مجموعة منهم

 
إخبار عامة

بالفيديو.. طفل مغربي ذو احتياجات خاصة يبهر إسبانيا برقصه الاحترافي

 
طب وصحة

معجزة.. امرأة مسلمة تعيش بدون قلب في بريطانيا

 
ربورتاج وتحقيق

آبار الفحم القاتلة بمدينة جرادة

 
صورة وتعليق

من تكون الشقراء الحسناء التي تناول معها الملك وجبة العشاء؟؟!

 
إصــدارات

المخترع المغربي محمد العوني إبن العيون يصدر أول كتاب بعنوان: لغة البرمجة ـ س

 
أخبار ساخرة

ممر الراجلين تحث الاضواء!.. ذ. الحسن تستاوت