العيون الآن : الجمعة 19 يناير 2018 01:39  
    إتصل بالعيون بريس:elaioun.com، عبرالهاتف: 0668578287 أو عبر الايميل: melaioun@yahoo.fr         هل إقليم فجيج فقير أم مفقر؟             مشاركة :" القفص– La cage" للأستاذ بلال طويل في مهرجان مراكش الوطني للفيلم القصير جداً             تعزية في وفاة والدة الحاج الزبير اللويزي             التِّيه.. ياسين لمقدم             مقتطفات من خطبة الجمعة             جلالة الملك يسند لمولاي حفيظ العلمي هذه المهمة             مافيا العقار بمدينة العيون تشعل حربا سياسية في المجلس الإقليمي بتاوريرت             قافلة طبية متعددة التخصصات لفائدة عمال الساندريات بجرادة             من تكون الشقراء الحسناء التي تناول معها الملك وجبة العشاء؟؟!             الحكومة تطلق بوابة إلكترونية لتلقي شكايات المغاربة ضد الإدارات العمومية             السلطات توجه آخر إنذار إلى المحتجين في تنغير قبل التدخل بالقوة             وحدةٌ لا تندثر.. ياسين لمقدم             مقتطفات من خطبة الجمعة             تلاميذ الثانية بكالوريا بثانوية السعديين ينظمون مائدة مستديرة حول موضوع             بلاغ عمالة جرادة حول زيارة لجنة وزارية بالإقليم يوم الأربعاء المقبل             المـغرب 3-1 غينيا             احتجاج بالشموع بجرادة             الزيوت المسمومة: حكاية ضحايا استهلكوها غيرت حياتهم             سلطات الاحتلال تطلق سراح عهد التميمي           
تابعنا بالفايس بوك
 
صوت وصورة

المـغرب 3-1 غينيا


احتجاج بالشموع بجرادة


الزيوت المسمومة: حكاية ضحايا استهلكوها غيرت حياتهم


سلطات الاحتلال تطلق سراح عهد التميمي


المهن التي سوف تنقرض قريبا


فوائد تناول الخبز مع زيت زيتون على الإفطار


رباح يؤكد بجرادة أن الحكومة تتفاعل مع مطالب الساكنة


أهم الانجازات الطبية لعام 2017


مشهد مؤثر لحراك جرادة وأجمل شعار


اهم وابرز احداث 2017 فى دقائق


مناجم الفحم و لقمة العيش بمدينة جرادة.. هل وصلت الرسالة


مدينة جرادة المغربية.. البعيدة عن الرباط و أضوائها

 
أدب الشباب

التمسك بالأمل.. مزوغي الحاجة فضيلة

 
ذاكرة العيون الشرقية

رواد التعليم الابتدائي بمدارس العيون سيدي ملوك

 
إعلانات تهمكم
 
مرئيــات عيونيــة

جماعة العيون سيدي ملوك تُخلد الذكرى 42 للمسيرة الخضراء المظفرة

 
حكايات عيونية

التِّيه.. ياسين لمقدم

 
مثقفو العيون

وحدةٌ لا تندثر.. ياسين لمقدم

 
قصائد من ديوان

موت الضمير العربي بإصرار!

 
وجهـة نظـر

رسالة محبة و سلام.. ياسين لمقدم

 
الــــــرأي

مفرقعة ترامب!.. ذ.الحسن تستاوت

 
حوار ورأي

لا لاغتصاب القدس الشريف!

 
كاريكاتير و صورة

لوبيات الفساد بالعيون
 
النشرة البريدية

 
إحصائيات الزوار
المتواجدون حاليا 33
زوار اليوم 552
 
ترتيبنا بأليكسا



elaioun.com-Google pagerank and Worth

 
البحث بالموقع
 
 
" target="_blank" >


مذكرة وزارية في قطاع التعليم لا تجد لها مكانا على ارض الواقع


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 16 يناير 2011 الساعة 42 : 17



توصل رجال التعليم مؤخرا بمذ كرة وزارية تحمل رقم 180 و المؤرخة بالرباط بتاريخ 7محرم 1432 الموافق لـ 13ديسمبر 2010في شأن تأطير و تتبع إجراء فروض المراقبة المستمرة للمواد بالسك الثانوي الإعدادي .
وقد أشارت إلى مجموعة من القضايا النظرية والعملية المتعلقة بتأطير وتتبع إجراء فروض المراقبة المستمرة في اللغة العربية. بدء بالأهداف المتوخاة منها، ثم الوقوف عند أساليبها ومواصفاتها وضوابطها ونوع الأسئلة المكونة للمواد المدروسة والشروط المطلوبة في هذه الأسئلة للمكونات المدروسة. ووقفت المذكرة عند طريقة تنظيم الفروض زمنا و مضمونا وتحضيرا وتصحيحا وتدوينا في دفتر النصوص واطلاع الإدارة بذلك كله...ثم انتقلت إلى تحديد مكونات ومواصفات الفروض الكتابية المحروسة بدقة مع الإشارة إلى طريقة تقويم هذه الفروض مع تحديد عدد الفروض المحروسة وتواريخها سواء بالنسبة للسنتين الأولى والثانية والسنة الثالثة ومدة الانجاز وعدد الأسئلة وسلم التنقيط .ووقفت المذكرة عند كيفية احتساب المعدل الدوري للمراقبة المستمرة .
و في الأخير التفتت إلى حث هيئات المراقبة لتتبع مدى تطبيق بنود المذكرة إن على المستوى المؤسسات التعليمية في شخص المدير أو الإدارة وان على المستوى المناطق التربوية في شخص المراقبين التربويين. و تخلص المذكرة إلى استثمار نتائج هذه العملية التربوية سواء كان ذلك على مستوى الإدارة التربوية أو على مستوى التفتيش التربوي
وطالبت المذكرة السادة المراقبين التربويين السهر على تطبيق مقتضيات المذكرة و تزويد السادة الأساتذة بكل التوجيهات الضرورية.
أما اطر الإدارة التربوية طالبتهم بتوفير شروط تطبيق ما جاء في المذكرة و استثمار نتائجها.
أما السادة الأساتذة طالبتهم باستحضار موجهات هذه المذكرة وو تطبيق مقتضياتها واستثمار التقويم .
وطالبت السادة مديري الأكاديميات الجهوية والسادة النواب أن يسهروا على استنساخ هذه المذكرة و توزيعها على جميع المعنيين ودعوتهم إلى الالتزام بمقتضياتها .
إن ما يسجل على هذه المذكرة تأخرها زمنيا وُقّّعت بالرباط بتاريخ 13/12/2010 ووصلت إلى المؤسسات مع مطلع شهر يناير نهاية الأسدس الأول من الدورة الأولى وهو زمن منتصف الموسم الدراسي حيث وصلت بالثانوية الإعدادية علال بن عبد الله بتا وريرت بتاريخ 04/01/2011 .مما يعني مباغتة المعنيين بما جاء فيها وإرباكهم، بأمور توجيهية علوية بعيدة عن الواقع التربوي الحقيقي والظروف التي يشتغل فيها رجال ونساء التعليم .والسؤال المطروح لماذا لم يتم اصدارالمذكرة قبل الدخول المدرسي مادام إنها تتعلق بالمراقبة المستمرة التي تبتدي مع أول يوم من الدخول المدرسي ويتم الاطلاع عليها واستيعاب فحواها..أم أنها ارتجالية جاء تصورها متأخرا وبشكل استعجالي...ويتم تزويد الأساتذة بالتوجيهات المساعدة كما جاء في منطوق المذكرة.
تنص المذكرة على أن آخر الفروض يجب أن تنجز ما بين 10و 18 يناير2011 خلال الأسدس الأول لجميع المستويات السنة الأول و الثانية و الثلاثة.
أما الاسدس الثاني تنجز هذه الفروض ما بين الفترة 13.و 18يونيه بالنسبة للأولى و الثانية أما الثالثة فتنجز ما بين 6 و 11 يونيه.
فهل يعقل أن نثقل و نرهق كاهل التلميذ خلال أسبوع بفروض لجميع المواد بالنسبة للأسدس الأول ، وهل تربويا أن ينجزها خلال خمسة أيام في الاسدس الثاني.
و من خلال المذكرة يتضح أن الامتحانات الموحدة بالنسبة للثالثات هو يوم 18يناير 2011مما يعني أن التلميذ يمكن أن ينجز فرضا بتاريخ 18/01/2011 و يتقدم في الغد إلى الامتحانات الموحدة علما أن أساتذة بعض المواد لا ترى بعض الأقسام إلا مرة واحدة في الأسبوع أو مرة واحدة خلال 15 يوما بالنسبة للمواد التي تعمل بالتفويج  (الإعلاميات مثلا ) فهل المذكرة على علم بهذا المعطى أم أنها خارج تغطية المنظومة التربوية و تصاغ بعيدا عن الواقع الحقيقي للمجال التربوي وبعيدة عن معرفة مواد التدريس في المؤسسات التربوية فيثبت بذلك ارتجاليتها وأنها في واد والواقع التربوي في واد سحيق .
يضاف إلى ذلك أن الامتحانات الموحدة ستنجز يوم الأربعاء 18/01/2011والخميس19/01/2011 و الجمعة20/01/2011 صباحا و مساء و هو أمر ليس تربويا ومرهقا للتلميذ والأستاذ مما سيجعل منهما عبارة عن  (إنسان آلي ) وسيغيب مع ذلك كل حس تربوي.أما التصحيح فسيكون يوم السبت 21/01/2011 إن لم يُطالب الأساتذة بالحضور عشية يوم الجمعة وليلها للتصحيح علما أن يوم الأحد 22/01/2011يوم أحد. ويوم23/01/2011 بداية يوم عطلة بمناسبة انتهاء الاسدس الأول.
مما سبق فإن التصحيح سوف لن يتم إلا خلال انقضاء أيام عطلة الاسدس الأول التي ستنتهي يوم 04/01/2011 و السؤال المطروح ما مصير الأوراق التي سوف لم تصلها يد التصحيح ومن هو المؤمن عليا وهل هناك نص قانوني تنظيمي في هذا الشأن......أم المذكرة ستفتح المجال لانجاز امتحانات موحدة عبارة عن أكلات سريعة انجازاً وتصحيحاً.
أما على المستوى الإداري فان إدخال النقط سوف لم يتم بالنسبة للأوائل والثواني احتراما لمنطوق المذكرة  ( لا اجتهاد مع وجود النص ).حسب ما تمت الإشارة إليه سابقا..وانشغال السادة الأساتذة بالتهيؤ للموحد حراسة وتصحيحا و تنظيما.. :صباح مساء..مما سوف لن يتوصل التلميذ بنتائج عمله خلال العطلة وهو أمر غير تربوي نهائيا ..وبالتالي سوف لن تنظم مجالس الأقسام ومداولاتها...بشكل يضمن تربويتها و نجاعتها..
إذن المذكرة تضاف إلى البرنامج ألاستعجالي الذي جاء برؤى استعجاليه سريعة في غياب حوار صريح و جاد وهادف مع جميع الإطراف المكونة للمنظومة التربوية مع التركيز على جنود الميدان المشتغلين بالأقسام ..
أما تأمين الزمن المدرسي لا يمكن أن نركز فيه على الشكليات والمذكرات الاستعجالية الفورية التي لا تخدم الإصلاح التربوي ببلادنا بل تعمق مشاكله وتضاعفها .هل يعرف أصحاب إصدار القرارات في كل زمان وبدون مراعاة مناسباتها الملائمة أن هناك ما هو أولى بالمعالجة والالتفات و في مقدمة ذلك الاكتظاظ الذي يصل في بعض الأقسام إلى أزيد من 45 تلميذ وقس على ذلك ..
من الظواهر التي تساهم يوميا في تدهور التعليم ببلادنا و التي لا يتم معالجتها إلا بمواقف جريئة لا ب إصدار مذكرات استعجالية فاقدة للعلمية و الموضوعية

                                                               بلقاسم سداين




 

 





 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الإعجاز العلمي في شجرة الزيتون

مقتل 40 اسرائيليا في احتراق حافلة اسرائيل تطلب المساعدة لاخماد حريق الكرمل

القصة الكاملة لاعتقال أشرف السكاكي بعد ساعات من فراره من سجن وجدة

وزير الثقافة المغربي بنسالم حميش يتلقى ضربات جديدة

الأطروحة الانفصالية في الصحراء المغربية الأجندة الجزائرية الخفية

ويكيليكس يحاول البقاء على الانترنت في حين تزداد احتمالات توقيف مؤسسه

محام يشنق نفسه في غابة بعد اكتشاف ورم في دماغه وقاض ينتحر بعد توقيفه عن العمل

إعتقال جوليان أسانج مؤسس موقع ويكيليكس

جلالة الملك يترأس بطنجة مراسم التوقيع على ست اتفاقيات تتعلق بمشروع القطار فائق السرعة طنجة-الدار الب

أحداث الحسيمة تطيح بمسؤولين أمنيين

مذكرة وزارية في قطاع التعليم لا تجد لها مكانا على ارض الواقع

العيون سيدي ملوك : فضيحة تزوير وثيقة إدارية تشعل حرب مواقع بين رجال السلطة في إقليم تاوريرت

الإعلام .. مهنة من لا مهنة له!





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  أخبار عيونية

 
 

»  أخبار جهوية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  أخبار رياضية

 
 

»  إخبار عامة

 
 

»  بيئة

 
 

»  شؤون دينية

 
 

»   ثقافة وفن

 
 

»  طب وصحة

 
 

»  علــوم وتقنيـة

 
 

»  ربورتاج وتحقيق

 
 

»  أخبار ساخرة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صورة وتعليق

 
 

»  الــــــرأي

 
 

»   مرئيــات عيونيــة

 
 

»  حكايات عيونية

 
 

»  إصــدارات

 
 

»  ديـــن ودنيــــا

 
 

»  جمعية - ASEO

 
 

»  حوار ورأي

 
 

»  أدب الشباب

 
 

»  وجهـة نظـر

 
 

»  ذاكرة العيون الشرقية

 
 

»  مباشرة من الجالية

 
 

»  مثقفو العيون

 
 

»  قصائد من ديوان

 
 
إعلانات تهمكم
 
ديـــن ودنيــــا

مقتطفات من خطبة الجمعة

 
أخبار عيونية

مشاركة :" القفص– La cage" للأستاذ بلال طويل في مهرجان مراكش الوطني للفيلم القصير جداً

 
أخبار جهوية

هل إقليم فجيج فقير أم مفقر؟

 
أخبار وطنية

الحكومة تطلق بوابة إلكترونية لتلقي شكايات المغاربة ضد الإدارات العمومية

 
أخبار دولية

الصحافة الجزائرية تعلن إفلاس الدولة

 
موقع صديق
جمعية أصدقاء ومتعاطفي العيون الشرقية
 
جمعية - ASEO

ASEO تنظم حفل فني بمناسبة عيد المسيرة وعيد الاستقلال

 
شؤون دينية

السعودية تمنع التصوير داخل الحرمين بشكل رسمي

 
مباشرة من الجالية

مقاول مغربي يُبهرهولندا بفن العرض و الجودة

 
علــوم وتقنيـة

شاب مغربي ينجح في صنع "هيليكوبتر" متحكم فيها عن بعد

 
ثقافة وفن

تنظيم الدورة الثالثة لفيلم الهواة تحت شعار:“السينما و رهانات التنمية بالجهة الشرقية”

 
بيئة

سرب من أسماك القرش يحاصر قاربين لمهاجرين سريين وينهش جسد مجموعة منهم

 
إخبار عامة

قانون الغرامات المالية في حق الراجلين ليس جديدا

 
طب وصحة

معجزة.. امرأة مسلمة تعيش بدون قلب في بريطانيا

 
ربورتاج وتحقيق

آبار الفحم القاتلة بمدينة جرادة

 
صورة وتعليق

من تكون الشقراء الحسناء التي تناول معها الملك وجبة العشاء؟؟!

 
إصــدارات

المخترع المغربي محمد العوني إبن العيون يصدر أول كتاب بعنوان: لغة البرمجة ـ س

 
أخبار ساخرة

ممر الراجلين تحث الاضواء!.. ذ. الحسن تستاوت

 
أخبار رياضية

جلالة الملك يسند لمولاي حفيظ العلمي هذه المهمة