العيون الآن : الجمعة 19 يناير 2018 01:25  
    إتصل بالعيون بريس:elaioun.com، عبرالهاتف: 0668578287 أو عبر الايميل: melaioun@yahoo.fr         هل إقليم فجيج فقير أم مفقر؟             مشاركة :" القفص– La cage" للأستاذ بلال طويل في مهرجان مراكش الوطني للفيلم القصير جداً             تعزية في وفاة والدة الحاج الزبير اللويزي             التِّيه.. ياسين لمقدم             مقتطفات من خطبة الجمعة             جلالة الملك يسند لمولاي حفيظ العلمي هذه المهمة             مافيا العقار بمدينة العيون تشعل حربا سياسية في المجلس الإقليمي بتاوريرت             قافلة طبية متعددة التخصصات لفائدة عمال الساندريات بجرادة             من تكون الشقراء الحسناء التي تناول معها الملك وجبة العشاء؟؟!             الحكومة تطلق بوابة إلكترونية لتلقي شكايات المغاربة ضد الإدارات العمومية             السلطات توجه آخر إنذار إلى المحتجين في تنغير قبل التدخل بالقوة             وحدةٌ لا تندثر.. ياسين لمقدم             مقتطفات من خطبة الجمعة             تلاميذ الثانية بكالوريا بثانوية السعديين ينظمون مائدة مستديرة حول موضوع             بلاغ عمالة جرادة حول زيارة لجنة وزارية بالإقليم يوم الأربعاء المقبل             المـغرب 3-1 غينيا             احتجاج بالشموع بجرادة             الزيوت المسمومة: حكاية ضحايا استهلكوها غيرت حياتهم             سلطات الاحتلال تطلق سراح عهد التميمي           
تابعنا بالفايس بوك
 
صوت وصورة

المـغرب 3-1 غينيا


احتجاج بالشموع بجرادة


الزيوت المسمومة: حكاية ضحايا استهلكوها غيرت حياتهم


سلطات الاحتلال تطلق سراح عهد التميمي


المهن التي سوف تنقرض قريبا


فوائد تناول الخبز مع زيت زيتون على الإفطار


رباح يؤكد بجرادة أن الحكومة تتفاعل مع مطالب الساكنة


أهم الانجازات الطبية لعام 2017


مشهد مؤثر لحراك جرادة وأجمل شعار


اهم وابرز احداث 2017 فى دقائق


مناجم الفحم و لقمة العيش بمدينة جرادة.. هل وصلت الرسالة


مدينة جرادة المغربية.. البعيدة عن الرباط و أضوائها

 
أدب الشباب

التمسك بالأمل.. مزوغي الحاجة فضيلة

 
ذاكرة العيون الشرقية

رواد التعليم الابتدائي بمدارس العيون سيدي ملوك

 
إعلانات تهمكم
 
مرئيــات عيونيــة

جماعة العيون سيدي ملوك تُخلد الذكرى 42 للمسيرة الخضراء المظفرة

 
حكايات عيونية

التِّيه.. ياسين لمقدم

 
مثقفو العيون

وحدةٌ لا تندثر.. ياسين لمقدم

 
قصائد من ديوان

موت الضمير العربي بإصرار!

 
وجهـة نظـر

رسالة محبة و سلام.. ياسين لمقدم

 
الــــــرأي

مفرقعة ترامب!.. ذ.الحسن تستاوت

 
حوار ورأي

لا لاغتصاب القدس الشريف!

 
كاريكاتير و صورة

لوبيات الفساد بالعيون
 
النشرة البريدية

 
إحصائيات الزوار
المتواجدون حاليا 34
زوار اليوم 473
 
ترتيبنا بأليكسا



elaioun.com-Google pagerank and Worth

 
البحث بالموقع
 
 
" target="_blank" >


صحيفة بريطانية: انتفاضة تونس "أول ثورة" تحدث بسبب تسريبات ويكيليكس


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 15 يناير 2011 الساعة 21 : 23



وصفت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية ما حدث في تونس بأنه أول ثورة تحدث بفعل التسريبات الأخيرة لموقع "ويكيليكس" لبرقيات دبلوماسية أمريكية، وجاء في تلك البرقيات التي نقلتها صحيفة "لو موند" الفرنسية أن المحيط العائلي للرئيس التونسي زين العابدين بن علي "أشبه بالمافيا" وأن النظام التونسي "لا يقبل لا النقد ولا النصح"، فيما ردت الحكومة التونسية وقتها أن تلك الوثائق افتراءات "لا مصداقية لها" ولن يكون لها تأثير على العلاقات التونسية الأمريكية.
وذكرت إحدى البرقيات التي تم إرسالها في يونيو/حزيران 2008 بعنوان "ما هو لكم هو لي" حيث ساقت السفارة الأمريكية أكثر من 10 أمثلة عن إساءة استخدام أقرباء الرئيس التونسي للنفوذ، وكتبت على سبيل المثال أن زوجة الرئيس، ليلى الطرابلسي، حصلت من الدولة على أرض كمنحة مجانية لبناء مدرسة خاصة، ثم أعادت بيعها.
وفي صيف 2009 ذكرت برقية أخرى أن "الرئيس بن علي يتقدم في العمر" وأن "نظامه متصلب" وأنه "ليس لديه خليفة معروف".
واعتبر الدبلوماسيون- كما أكدت السفارة الأميركية- أن العمل في تونس يزداد صعوبة فالقيود "التي تفرضها وزارة الخارجية" ترغمهم على الحصول على إذن خطي قبل أي اتصال مع أي مسؤول حكومي، كما أن كل طلب لقاء ينبغي أن يرفق بمذكرة دبلوماسية "يبقى العديد منها بلا إجابة" كما جاء في البرقية.وأضافت البرقية أن على الولايات المتحدة أن تطلب أيضا من الدول الأوروبية تكثيف جهودها "لإقناع الحكومة التونسية بتسريع الإصلاحات السياسية" وتعقيبا على تلك التسريبات، قال وزير الشؤون الخارجية التونسي كمال مرجان إن وثائق ويكيليكس "لا مصداقية لها" ولن يكون لها تأثير على العلاقات التونسية الأمريكية
وأكد أن هذه التسريبات "لا مصداقية لها ولا يمكن أن تؤخد في الاعتبار" على خلفية أنها "تهم تقييمات شخصية لسفراء الولايات المتحدة وهى لا تعبر البتة عن مواقف أمريكا".وأوضح أن "محتوى بعض التقارير، عندما يتناول الشؤون الداخلية، هو مجرد نقل لأقاويل وافتراءات بعض المناوئين المتحاملين دوما على بلادنا ولا قيمة لها ولا يمكن أن تعكس واقع تونس".
ولفت إلى أن "هذه التسريبات تهم تقارير تثير الالتباس حول مواقف بلاده وعلاقاتها مع أشقائها في المغرب العربي وبعض الدول العربية الأخرى". وأكد الوزير على "مواقف تونس المناصرة دوما لقضايا العدل والسلم في العالم و(التي) ترفض التدخل في شؤون الغير كما ترفض التدخل في شؤونها".

                                     الخبر من مصدره : هنــــا

 



 

 





تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- جاء اليوم الموعد وساعة الفرار

طبيب القلوب

وجاء اليوم الموعود يوم ستعرف فيه بعض الشعوب المقهورة ومن بينها معظم الدول العربية والمغاربية بالخصوص حسابات قادتها ومن يحتلون مراكز القرار في بلادها باسم الديمقراطية الصورية المزيفة المبهدلة يمتصون بها دماء المواطنين ويضعونها بارقام في حساباتهم – بسويسرا جنتهم الموعودة حيث سيفتحون صنادقها بارقامها السرية يوم يلحقهم الذل والطرد ان لم يكن الاعدام من قبل شعوبها
ويكيليكس الذي جادت به ابواب السماء ليعري المستور، رجل لن ينساه التاريخ ابدا ،فقد سطر اسمه بمداد من ذهب وسيذكره الكبير والصغير من المقهورين من ابناء شعوب العرب ممن اغتصبت حقوقهم من طرف ساداتهم وما هم بسادة ولكنهم مزدوجو الجنسية زرعهم اسيادهم الاربيون كاستعمار جديد لاحتلال الاوطان العربية، ونهب خيراتها
في الدول المغاربية واخص بالذكر منها تونس، والجزائر، والمغرب ، شرف فيها ويا له من شرف عظيم ان يحمل الفرد أي فرد اسوة باغنياء البلد ووزراؤها ومذراء اداراتها الكبار الجنسية المزدوجة وفي مقدمتها الانتماء لدولة فرنسا امهم الاصلية ينقلون اليها كل كنوزهم وعقاراتهم بداية من الوزير الاول – بنهيمة المقيم هناك الى اصغر مواطن يملك ما يملك.
لمذا لان الثقة مفقودة ، وحب الوطن منعدم، والخيانة هي السمة الاصلية في تركيبة الشخص المسير او المشرف او المكلف، يترددون على المساجد خمس مرات في اليوم للتعبد والدعاء رياء ،وعلى ارض الواقع يبيعون جلدك، ويستحيون نساءك، تحت الحاجة ويفسدون لك نهجك التعليمي حتى لا تلتحق بركبهم في المعرفة لتبقى عبدا من عبيد ما قبل الاسلام ويتوجون مكرهم بنقل كل اموالهم – لسويسرا خوفا على انفسهم مما يفعلون وهم يعلمون ان نهايتهم اتية لا محالة، اليوم او غدا كما فعل ملعون تونس وزوجته اللذين نقلا رزق تونس ليموتا به في المنفى السحيق شر موتة.
اطلعنا – يا ويكيليكس على ما فعله فينا من يتقنون فن المسرحيات في السياسة والتسيير الاعرج لكل المشاريع عمدا لابقائنا في مؤخرة الركب
فمن يظن ان الجزائر التي تستخرج انهارا من الغاز والبترول تكون بها بطالة شباب يلقي معظمهم بانفسهم عرض البحر فرارا الى الخارج للبحث عن لقمة العيش وحيث للانسان كرامة
وليبيا حيث النظام الابله، لقائد وما هو بقائد ، رجل تاه في الابهة والعظمة ولم يعد يقوى على النظر في الارض خوفا من سقوط التاج وتونس حيث انتهى حكم من كان يقال له–فخامة ولم يعد يحمل سوى اسم – علي
نحن اغنياء في اوطاننا ولكن ظلم الحكام اسرى في عروقنا كالمرض العضال لن يشفى صاحبه الا بزوال اسبابه متى ؟ ستعروف الواقع يوم الكشف عن الحسابات هناك ومن بعدها يبقى الحكم للشعوب لتقرر بنفسها ما تريد؟؟؟

في 17 يناير 2011 الساعة 06 : 14

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- جاء اليوم الموعد وساعة الفرار

طبيب القلوب

وجاء اليوم الموعود يوم ستعرف فيه بعض الشعوب المقهورة ومن بينها معظم الدول العربية والمغاربية بالخصوص حسابات قادتها ومن يحتلون مراكز القرار في بلادها باسم الديمقراطية الصورية المزيفة المبهدلة يمتصون بها دماء المواطنين ويضعونها بارقام في حساباتهم – بسويسرا جنتهم الموعودة حيث سيفتحون صنادقها بارقامها السرية يوم يلحقهم الذل والطرد ان لم يكن الاعدام من قبل شعوبها
ويكيليكس الذي جادت به ابواب السماء ليعري المستور، رجل لن ينساه التاريخ ابدا ،فقد سطر اسمه بمداد من ذهب وسيذكره الكبير والصغير من المقهورين من ابناء شعوب العرب ممن اغتصبت حقوقهم من طرف ساداتهم وما هم بسادة ولكنهم مزدوجو الجنسية زرعهم اسيادهم الاربيون كاستعمار جديد لاحتلال الاوطان العربية، ونهب خيراتها
في الدول المغاربية واخص بالذكر منها تونس، والجزائر، والمغرب ، شرف فيها ويا له من شرف عظيم ان يحمل الفرد أي فرد اسوة باغنياء البلد ووزراؤها ومذراء اداراتها الكبار الجنسية المزدوجة وفي مقدمتها الانتماء لدولة فرنسا امهم الاصلية ينقلون اليها كل كنوزهم وعقاراتهم بداية من الوزير الاول – بنهيمة المقيم هناك الى اصغر مواطن يملك ما يملك.
لمذا لان الثقة مفقودة ، وحب الوطن منعدم، والخيانة هي السمة الاصلية في تركيبة الشخص المسير او المشرف او المكلف، يترددون على المساجد خمس مرات في اليوم للتعبد والدعاء رياء ،وعلى ارض الواقع يبيعون جلدك، ويستحيون نساءك، تحت الحاجة ويفسدون لك نهجك التعليمي حتى لا تلتحق بركبهم في المعرفة لتبقى عبدا من عبيد ما قبل الاسلام ويتوجون مكرهم بنقل كل اموالهم – لسويسرا خوفا على انفسهم مما يفعلون وهم يعلمون ان نهايتهم اتية لا محالة، اليوم او غدا كما فعل ملعون تونس وزوجته اللذين نقلا رزق تونس ليموتا به في المنفى السحيق شر موتة.
اطلعنا – يا ويكيليكس على ما فعله فينا من يتقنون فن المسرحيات في السياسة والتسيير الاعرج لكل المشاريع عمدا لابقائنا في مؤخرة الركب
فمن يظن ان الجزائر التي تستخرج انهارا من الغاز والبترول تكون بها بطالة شباب يلقي معظمهم بانفسهم عرض البحر فرارا الى الخارج للبحث عن لقمة العيش وحيث للانسان كرامة
وليبيا حيث النظام الابله، لقائد وما هو بقائد ، رجل تاه في الابهة والعظمة ولم يعد يقوى على النظر في الارض خوفا من سقوط التاج وتونس حيث انتهى حكم من كان يقال له–فخامة ولم يعد يحمل سوى اسم – علي
نحن اغنياء في اوطاننا ولكن ظلم الحكام اسرى في عروقنا كالمرض العضال لن يشفى صاحبه الا بزوال اسبابه متى ؟ ستعروف الواقع يوم الكشف عن الحسابات هناك ومن بعدها يبقى الحكم للشعوب لتقرر بنفسها ما تريد؟؟؟

في 17 يناير 2011 الساعة 06 : 14

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



" هادسون" الأمريكي على البوليساريو أن يتخلى عن الإرهاب

حكرة واش من حكرة

الإعداد للاحتفال باليوم العالمي لمحاربة داء السيدا

ويكيليكس يحاول البقاء على الانترنت في حين تزداد احتمالات توقيف مؤسسه

فوائد بول وألبان الإبل

تعرف على برادلي مانينج الذي سرب وثائق ويكيليكس

خوض إضراب وطني يوم الأربعاء 15 دجنبر2010

حياتو: مصر والجزائر والمغرب بمقدورهم تنظيم كأس العالم

ما تحشموش شوية

شاف الربيع ما شاف الحافة

صحيفة بريطانية: انتفاضة تونس "أول ثورة" تحدث بسبب تسريبات ويكيليكس

وثيقة بريطانية: بلفور لم يقصد بوعده إقامة دولة لليهود





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  أخبار عيونية

 
 

»  أخبار جهوية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  أخبار رياضية

 
 

»  إخبار عامة

 
 

»  بيئة

 
 

»  شؤون دينية

 
 

»   ثقافة وفن

 
 

»  طب وصحة

 
 

»  علــوم وتقنيـة

 
 

»  ربورتاج وتحقيق

 
 

»  أخبار ساخرة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صورة وتعليق

 
 

»  الــــــرأي

 
 

»   مرئيــات عيونيــة

 
 

»  حكايات عيونية

 
 

»  إصــدارات

 
 

»  ديـــن ودنيــــا

 
 

»  جمعية - ASEO

 
 

»  حوار ورأي

 
 

»  أدب الشباب

 
 

»  وجهـة نظـر

 
 

»  ذاكرة العيون الشرقية

 
 

»  مباشرة من الجالية

 
 

»  مثقفو العيون

 
 

»  قصائد من ديوان

 
 
إعلانات تهمكم
 
ديـــن ودنيــــا

مقتطفات من خطبة الجمعة

 
أخبار عيونية

مشاركة :" القفص– La cage" للأستاذ بلال طويل في مهرجان مراكش الوطني للفيلم القصير جداً

 
أخبار جهوية

هل إقليم فجيج فقير أم مفقر؟

 
أخبار وطنية

الحكومة تطلق بوابة إلكترونية لتلقي شكايات المغاربة ضد الإدارات العمومية

 
أخبار دولية

الصحافة الجزائرية تعلن إفلاس الدولة

 
موقع صديق
جمعية أصدقاء ومتعاطفي العيون الشرقية
 
جمعية - ASEO

ASEO تنظم حفل فني بمناسبة عيد المسيرة وعيد الاستقلال

 
شؤون دينية

السعودية تمنع التصوير داخل الحرمين بشكل رسمي

 
مباشرة من الجالية

مقاول مغربي يُبهرهولندا بفن العرض و الجودة

 
علــوم وتقنيـة

شاب مغربي ينجح في صنع "هيليكوبتر" متحكم فيها عن بعد

 
ثقافة وفن

تنظيم الدورة الثالثة لفيلم الهواة تحت شعار:“السينما و رهانات التنمية بالجهة الشرقية”

 
بيئة

سرب من أسماك القرش يحاصر قاربين لمهاجرين سريين وينهش جسد مجموعة منهم

 
إخبار عامة

قانون الغرامات المالية في حق الراجلين ليس جديدا

 
طب وصحة

معجزة.. امرأة مسلمة تعيش بدون قلب في بريطانيا

 
ربورتاج وتحقيق

آبار الفحم القاتلة بمدينة جرادة

 
صورة وتعليق

من تكون الشقراء الحسناء التي تناول معها الملك وجبة العشاء؟؟!

 
إصــدارات

المخترع المغربي محمد العوني إبن العيون يصدر أول كتاب بعنوان: لغة البرمجة ـ س

 
أخبار ساخرة

ممر الراجلين تحث الاضواء!.. ذ. الحسن تستاوت

 
أخبار رياضية

جلالة الملك يسند لمولاي حفيظ العلمي هذه المهمة