العيون الآن : الثلاثاء 21 نوفمبر 2017 19:18  
    إتصل بالعيون بريس:elaioun.com، عبرالهاتف: 0668578287 أو عبر الايميل: melaioun@yahoo.fr         ASEO تنظم حفل فني بمناسبة عيد المسيرة وعيد الاستقلال             رسميا.. نهاية عهد ديكتاتور زيمبابوي و عدو المغرب "روبرت موغابي"             غوغل و فايسبوك يحتفلان مع المغاربة             جماعة العيون سيدي ملوك تخلد الذكرى 62 لعيد الاستقلال المجيد             مقتطفات من خطبة الجمعة             ماء زمـزم... كـنز أسـرار لا تـستـوعبه الـعـقـول             شاب مغربي ينجح في صنع "هيليكوبتر" متحكم فيها عن بعد             عامل إقليم تاوريرت يُشرف على افتتاح المقر الجديد لباشوية العيون             بوريطة: مبادرة الحكم الذاتي في الصحراء المغربية تحظى بتعامل إيجابي على المستوى الدولي             العرس الدموي الرائع4.. محمد عطاف             المصادقة رسميا على مشروع تصميم تهيئة جماعة العيون سيدي ملوك و جزء من جماعة عين الحجر بإقليم تاوريرت             اختتام الدورة الثامنة للجامعة الخريفية للمعهد الثقافي الفرنسي بوجدة             الحموشي يزف بشرى سارة لموظفي الشرطة             الصحافة الهولندية ترجع سبب إقصائها من المونديال إلى المنتخب المغربي             دورة تكوينية لفائدة الاستاذات والاساتذة المتعاقدين بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين لجهة الشرق             قصيدة دينية للشيخ رمضان كَوال بالعيون سيدي ملوك            أول فيديو لفاجعة الصويرة.. شوفو كيفاش بدات الكارثة            سكيتش الممرض لأطفال جمعية الإشراق للتنمية            قصيدة وطنية "نوفمبر المجيد" للشاعرة أسماء بلحرمة            
تابعنا بالفايس بوك
 
صوت وصورة

قصيدة دينية للشيخ رمضان كَوال بالعيون سيدي ملوك


أول فيديو لفاجعة الصويرة.. شوفو كيفاش بدات الكارثة


سكيتش الممرض لأطفال جمعية الإشراق للتنمية


قصيدة وطنية "نوفمبر المجيد" للشاعرة أسماء بلحرمة


فاجعة..شهيدات "خنشة الطحين" في الصويرة


تلاوة خاشعة لطالب اندنوسي بمدرسة الفتح العيون الشرقية


جميع أهداف المنتخب المغربي في تصفيات كأس العالم بروسيا


من هو فوزي لقجع وكيف أهل المنتخب إلى كأس العالم


أغنية المغرب كأس العالم 2018


طلبة غينيا كوناكري يهنئون المغاربة بالتأهل لمونديال روسيا


ماذا قال الجمهور العيوني عن تأهل المغرب لمونديال روسيا


خروج الجماهير العيونية فرحا بتأهل المغرب لمونديال روسيا 2018

 
أدب الشباب

التمسك بالأمل.. مزوغي الحاجة فضيلة

 
ذاكرة العيون الشرقية

رواد التعليم الابتدائي بمدارس العيون سيدي ملوك

 
إعلانات تهمكم
 
مرئيــات عيونيــة

جماعة العيون سيدي ملوك تُخلد الذكرى 42 للمسيرة الخضراء المظفرة

 
حكايات عيونية

"سي امحمد بوشامة":الأستاذ الذي علمني.. ادريس قرعوني

 
مثقفو العيون

العرس الدموي الرائع4.. محمد عطاف

 
قصائد من ديوان

لوحة فنية ناذرة.. ذ. الحسن تستاوت

 
وجهـة نظـر

الجزائر وتهافت أطروحة تقرير المصير

 
الــــــرأي

أخصائي يتساءل: "لماذا المغربي يخرب المجتمع ويطالب بالإصلاح"؟

 
حوار ورأي

في انتظار الفجر الجديد..

 
كاريكاتير و صورة

لوبيات الفساد بالعيون
 
النشرة البريدية

 
إحصائيات الزوار
المتواجدون حاليا 48
زوار اليوم 6937
 
ترتيبنا بأليكسا



elaioun.com-Google pagerank and Worth

 
البحث بالموقع
 
 
" target="_blank" >


المغرب بلد الفوارق الطبقية ....


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 15 يناير 2012 الساعة 13 : 20



 

 

 

المغرب بلد الفوارق الطبقية ....   

 

 

العيون بريس/ سداين بلقاسم : يعيش المغرب فوارق طبقية صارخة، فعلى الصعيد الثقافي يلاحظ تنوع واختلاف الثقافات التحتية مما يجعل المجتمع المغربي مجتما غير متجانس، يحكمه التباعد والاختلاف بدل التقارب والتفاهم والانسجام. وهذه الثقافات مؤثرة في حياة الأفراد والجماعات. فيمكن أن نسجل أن بالمغرب ثقافات بدوية، وأخرى حضرية وهناك ثقافات حسب الطبقات الشعبية والاجتماعية المختلفة والمتعددة.فنجد إضافة إلى ذلك أن لكل جماعة، أومنطقة معطيات خاصة بحسب الموقع الجغرافي و الاجتماعي وكذا السياسي والثقافي، والعقائدي...


فنلاحظ أن في المغرب ثقافة المتفرنسين الذين تلقوا تكوينهم باللغة الفرنسية فقط، و تلقوا تنشئتهم وسط عائلات كان التعامل داخلها يتم يوميا باللغة الفرنسية فهؤلاء لهم ثقافتهم الخاصة التي تلقوها في الأسرة أولا و في المدرسة ثانية وقد أهلتهم مدارس فرنسية خالصة تابعة للبعثات الثقافية  الفرنسية حيث تلقنهم هذه المدارس من الدروس والقيم والأفكار ما تقدمه المدارس الفرنسية الرسمية لأبنائها من سلوكات وقيم ومعتقدات وأفكار وغير ذلك..

 

وقد عمل الاستعمار الفرنسي بعد خروجه من المغرب على تكريس نظام اقتصادي وسياسي ونظام بورجوازي استغلالي وتقنوقراطي، وعمل أيضا على تحقيق نظام رأسمالي بدائي تدعمه الدولة وتتولى توجيهه..نظام ظل عبر عقود يقاوم الطبقات الكادحة ويفكك تحالفها بشتى الوسائل..ويضعف مقاومتها للطبقات الحاكمة والبرجوازية التي تسير في فلكها.

 

  إنه هجوم مستمر لرأسمال بورجوازي تبعي على الفقراء اقتصاديا ويتمثل ذلك في تجميد الأجور، التجاهل التام لشروط العمل وفق ما تنص عليه القوانين الدولية. نظام يعمل على خلق جيش من العاطلين كاحتياط وسواعد إضافية عاملة وقادرة على العمل وهذه القيمة المضافة تجعل البورجوازية تتحكم في المستوى المتدني للأجور.فإما أن يعمل العامل بشروط مملاة وإلا هناك من يعوضه. فيزداد غنى الغني ويتم إفقار الفقير..كما أن خوصصة المرافق العمومية يعد ضرب مباشر للخدمات الاجتماعية للمشغلين المختلفة..تقليص حدة الضغط الضريبي على الشركات الكبرى من 30% إلى 25 % حسب القانون المالي لسنة 2011.


و إلى جانب ذلك نجد الثقافة العربية الإسلامية، وهي الغالبة سواء داخل الأسر، أو في المدارس، أو في الشوارع ونجدها أيضا في جل المؤسسات الثقافية من نوادي و جمعيات..تعمل على تكريس نظم وقيم مستقاة من الشريعة الإسلامية..


ويعرف المغرب ثقافة أمازيغية وهي ثقافة منتشرة في العديد من المناطق الجبلية خاصة والريفية، وهي ثقافة شفهية لا يزال حضورها قويا بالمغرب، وبقاياها لا تزال كامنة في العادات والتقاليد، والأعراف.ثقافة نجدها حاضرة في الغناء و الفلكلور والرسوم المنقوشة على الزرابي والمنقوشة على الجدران ..


 مما يعني أن المغرب يعيش تباينا ثقافيا تعكسه الفوارق الثقافية السائدة، وتميزه المعارف، واختلاف التصورات. وهذا التميز الثقافي المختلف تزكيه تعدد اللهجات، وتعمقه.فيلاحظ ازدواجية في اللغة وفي التكلم وتفضيل خطاب على آخر فينعكس على تفكير الفرد فمثلا هناك من يفكر باللهجة الامازيغية ويعبر عن رأيه باللهجة العامية أو العكس .


وهذا التمييز يبرز وبشكل واضح وجلي في الكثير من السلوكات. ونقدم مثالا يتمثل في أن المغرب تعرف بعض الطبقات استهلاكا باذخا وإسرافا وتبذيرا لأسر فهي تعيش على الأبهة والجشع والتعالي والعظمة..مقابل أسر تعيش على الفقر و الحاجة على هوامش المدن أو في بوادي معزولة جداً تنعدم فيها جميع ضروريات الحياة وانعدام البنية التحتية أصلا.فتنعدم القدرة الشرائية.وآفاقها محدودة و مسدودة مقابل أسر تعيش بأجور خيالية ولها امتيازات عديدة...


إنه عدم تكافؤ الفرص في توزيع خيرات المغرب وأمواله. إنها فوارق اجتماعية تظهر المستوى المعيشي المتباين والمختلف والدخل المنخفض للكادحين وهم السواد الأعظم من بين طبقات المجتمع...


وإن غالبية المغاربة يعيشون في القرى والبوادي وهم من صغار الفلاحين وهم ناس بسطاء يعيشون حياة الانطواء، والعزلة غرقى في مشاكلهم الكثيرة: الأمية، الجهل، الاستغلال الاقتصادي، القهر الاجتماعي، الإمراض، مما يتطلب تحسين حياتهم مقارنة مع المواطنين في المدن، حيث نجد أن نسبة الأمية في البادية تفوق أحيانا 75 % .


 إن البوادي المغربية تدعي أنها فلاحيه والفلاحة منها براء. وهي فلاحة تشهد تهميشا مطلقا  ولا مثيل له بل إن البادية مناطق خلاء ومنسية لا مالك لها.وأهلها يعيشون زمن القرون الوسطى. مما يؤدي إلى هجرة كثيفة من مواقع الزراعة إلى مواقع الصناعة وهو أمر يخلق مضاعفات سلبية وإضرارا للمدن الصناعية والزراعية أيضا.


والمغاربة عموما يعيشون حياة غير مستقرة وأفاق غالبيتهم مسدودة. وكأن لا مكان لهم ببلدهم المغرب ويفكرون دوما في الهجرة في اتجاه الغرب أما على المستوى السياسي...فيلاحظ غياب للدور الحقيقي للأحزاب المساندة الطبقات الاجتماعية الفقيرة والمحرومة  بل نجد أحزاب سياسية تكرس ما هو واقعي من تفاوتات طبقية أحزاب تتحكم فيها وجوه شاخت ولم تعطي الكلمة لغيرها .بل تقدم الامتيازات لمن يواليها و يخدمها..أحزاب تتناسل بكثرة وتتوالد وتنشق وتتضاعف لعدة اعتبارات مصلحية..شعبوية  تضرب جداراً سميكاً على الطبقات الشعبية ولا تسمح لها بالصعود إلى مراكز القرار..


كما أن للجالية المغربية المقيمة بالخارج وأبنائها ثقافة أخرى فهي مزيج وخليط من الثقافة المحلية والثقافة المستوردة..ومنها من يعيش غريبا في بلده لأنه ألف في المهجر قيما وسلوكات ونمط عيش  لا يجد لذلك محل في أرض آبائه وأجداده.. فيضطر إلى الإقامة بالخارج وهو ما نجده عند أبناء المهاجرين الذين ولدوا بالمهجر...


أما التعليم العمومي فلا ينتج عقولا مفكرة بل يرسخ الأمية والجهل والابتعاد التام عن الاجتهاد وأخذ المبادرة بل أصبحنا نلاحظ انتشار بعض السلوكات المزعجة في صفوف الأطفال وتلاميذ المؤسسات التعليمية  كاللامبالاة..العنف..عدم الاحترام المتبادل..إهمال واجباتهم..أحلامهم  كبرى..غير واقعيين..عدم تكافؤ الفرص في التحصيل والتتبع والاستيعاب داخل القسم...تعليم لا يوحَد بين المواطنين بل يجعلهم متباعدين مختلفين..فهو لا يؤسس لوعي جمعي مشترك وموحد بل نجد وعيا جمعيا يكاد يكون فرديا ..عكس شعوب الدول المتقدمة حيث نكاد لا نميز بين مواطن وآخر في القيم والسلوكات والأفكار والتصورات العامة.



 

 





تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- شكرا

جميل

شكرا لكم لقد وجدت نفسي في المقال

في 15 يناير 2012 الساعة 54 : 20

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- سلام

ياسمين

لم اكن اعرف ان المغرب فيه كل هذه السلبيات.. نعم سمعت عن وجود الطبقية في المغرب لكن لم اتصور انه بشع الى هذه الدرجة و لدي اصدقاء و صديقات مغاربة على مواقع التواصل الاجتماعي لهم اخلاق و شيء غريب يشدني الى المغرب لست ادري لماذا احب المغرب و الشعب المغربي.. رغم ان هناك الكثير من المغاربة يكرهوننا الا انني احبهم جميعا و لم اتأثر يوما بجميع ما يقال و جميع الشتائم التي نقرأها يوميا المتبادلة من الطرفين.
اتمنى ان نصبح يوما شعبا واحدا يعيش في مستوى واحد

في 13 غشت 2016 الساعة 27 : 15

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



العيون الشرقية : زهاء 200 مشارك ومشاركة من منطقة العيون الشرقية في مسيرة الدار البيضاء

منوغرافية الجماعةالحضرية العيون سيدي ملوك

خروقات بلدية العيون

هـوية الإنسان عبر التاريخ

الإعجاز العلمي في شجرة الزيتون

حول اللقاء التواصلي بمناسبة يوم الأرض 17 ابريل 2010

واقع الفلاحة المغربية

فقراء الطريقة العلاوية بمدينة العيون سيدي ملوك

دار الشباب والأنشطة الثقافية خلال شهر مارس

العيون سيدي ملوك : أشغال بناء بريد المغرب أشرفت على الانتهاء + صور وفيديو

المغرب بلد الفوارق الطبقية ....





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  أخبار عيونية

 
 

»  أخبار جهوية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  أخبار رياضية

 
 

»  إخبار عامة

 
 

»  بيئة

 
 

»  شؤون دينية

 
 

»   ثقافة وفن

 
 

»  طب وصحة

 
 

»  علــوم وتقنيـة

 
 

»  ربورتاج وتحقيق

 
 

»  أخبار ساخرة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صورة وتعليق

 
 

»  الــــــرأي

 
 

»   مرئيــات عيونيــة

 
 

»  حكايات عيونية

 
 

»  إصــدارات

 
 

»  ديـــن ودنيــــا

 
 

»  جمعية - ASEO

 
 

»  حوار ورأي

 
 

»  أدب الشباب

 
 

»  وجهـة نظـر

 
 

»  ذاكرة العيون الشرقية

 
 

»  مباشرة من الجالية

 
 

»  مثقفو العيون

 
 

»  قصائد من ديوان

 
 
إعلانات تهمكم
 
ديـــن ودنيــــا

مقتطفات من خطبة الجمعة

 
أخبار عيونية

جماعة العيون سيدي ملوك تخلد الذكرى 62 لعيد الاستقلال المجيد

 
أخبار جهوية

اختتام الدورة الثامنة للجامعة الخريفية للمعهد الثقافي الفرنسي بوجدة

 
أخبار وطنية

غوغل و فايسبوك يحتفلان مع المغاربة

 
أخبار دولية

رسميا.. نهاية عهد ديكتاتور زيمبابوي و عدو المغرب "روبرت موغابي"

 
موقع صديق
جمعية أصدقاء ومتعاطفي العيون الشرقية
 
جمعية - ASEO

ASEO تنظم حفل فني بمناسبة عيد المسيرة وعيد الاستقلال

 
شؤون دينية

البشاري في الصف الاول من قائمة أكثر 500 شخصية إسلامية مؤثرة في العالم

 
مباشرة من الجالية

وفاة عمدة امستردام النموذج المثالي

 
علــوم وتقنيـة

شاب مغربي ينجح في صنع "هيليكوبتر" متحكم فيها عن بعد

 
ثقافة وفن

تنظيم الدورة الثالثة لفيلم الهواة تحت شعار:“السينما و رهانات التنمية بالجهة الشرقية”

 
بيئة

المغرب يحتضن أكبر محطة لتحلية مياه البحر بالعالم

 
إخبار عامة

ماء زمـزم... كـنز أسـرار لا تـستـوعبه الـعـقـول

 
طب وصحة

بالفيديو.. القصة الكاملة لـ”طفلة الدم”..الدم يخرج من عينيها وأذنها وجلدها!

 
ربورتاج وتحقيق

المشط التقليدي.. صناعة تقاوم الانقراض بالمغرب

 
صورة وتعليق

8 معلومات حول صاحب مجزرة لاس فيغاس

 
إصــدارات

الاستاذ محمد الغرباوي يصدر كتابا بعنوان:"مقالات وحوارات في الثقافة والفلسفة: بداية المشوار"

 
أخبار ساخرة

عبدالعزيز الرامي.. عن مسيرة 20 يوليوز

 
أخبار رياضية

الصحافة الهولندية ترجع سبب إقصائها من المونديال إلى المنتخب المغربي