العيون الآن : الأربعاء 17 يناير 2018 21:50  
    إتصل بالعيون بريس:elaioun.com، عبرالهاتف: 0668578287 أو عبر الايميل: melaioun@yahoo.fr         هل إقليم فجيج فقير أم مفقر؟             مشاركة :" القفص– La cage" للأستاذ بلال طويل في مهرجان مراكش الوطني للفيلم القصير جداً             تعزية في وفاة والدة الحاج الزبير اللويزي             التِّيه.. ياسين لمقدم             مقتطفات من خطبة الجمعة             جلالة الملك يسند لمولاي حفيظ العلمي هذه المهمة             مافيا العقار بمدينة العيون تشعل حربا سياسية في المجلس الإقليمي بتاوريرت             قافلة طبية متعددة التخصصات لفائدة عمال الساندريات بجرادة             من تكون الشقراء الحسناء التي تناول معها الملك وجبة العشاء؟؟!             الحكومة تطلق بوابة إلكترونية لتلقي شكايات المغاربة ضد الإدارات العمومية             السلطات توجه آخر إنذار إلى المحتجين في تنغير قبل التدخل بالقوة             وحدةٌ لا تندثر.. ياسين لمقدم             مقتطفات من خطبة الجمعة             تلاميذ الثانية بكالوريا بثانوية السعديين ينظمون مائدة مستديرة حول موضوع             بلاغ عمالة جرادة حول زيارة لجنة وزارية بالإقليم يوم الأربعاء المقبل             المـغرب 3-1 غينيا             احتجاج بالشموع بجرادة             الزيوت المسمومة: حكاية ضحايا استهلكوها غيرت حياتهم             سلطات الاحتلال تطلق سراح عهد التميمي           
تابعنا بالفايس بوك
 
صوت وصورة

المـغرب 3-1 غينيا


احتجاج بالشموع بجرادة


الزيوت المسمومة: حكاية ضحايا استهلكوها غيرت حياتهم


سلطات الاحتلال تطلق سراح عهد التميمي


المهن التي سوف تنقرض قريبا


فوائد تناول الخبز مع زيت زيتون على الإفطار


رباح يؤكد بجرادة أن الحكومة تتفاعل مع مطالب الساكنة


أهم الانجازات الطبية لعام 2017


مشهد مؤثر لحراك جرادة وأجمل شعار


اهم وابرز احداث 2017 فى دقائق


مناجم الفحم و لقمة العيش بمدينة جرادة.. هل وصلت الرسالة


مدينة جرادة المغربية.. البعيدة عن الرباط و أضوائها

 
أدب الشباب

التمسك بالأمل.. مزوغي الحاجة فضيلة

 
ذاكرة العيون الشرقية

رواد التعليم الابتدائي بمدارس العيون سيدي ملوك

 
إعلانات تهمكم
 
مرئيــات عيونيــة

جماعة العيون سيدي ملوك تُخلد الذكرى 42 للمسيرة الخضراء المظفرة

 
حكايات عيونية

التِّيه.. ياسين لمقدم

 
مثقفو العيون

وحدةٌ لا تندثر.. ياسين لمقدم

 
قصائد من ديوان

موت الضمير العربي بإصرار!

 
وجهـة نظـر

رسالة محبة و سلام.. ياسين لمقدم

 
الــــــرأي

مفرقعة ترامب!.. ذ.الحسن تستاوت

 
حوار ورأي

لا لاغتصاب القدس الشريف!

 
كاريكاتير و صورة

لوبيات الفساد بالعيون
 
النشرة البريدية

 
إحصائيات الزوار
المتواجدون حاليا 34
زوار اليوم 7623
 
ترتيبنا بأليكسا



elaioun.com-Google pagerank and Worth

 
البحث بالموقع
 
 
" target="_blank" >


للعدم صار معنى.. محمد عطاف


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 28 دجنبر 2017 الساعة 57 : 21



 

للعدم صار معنى

 


العيون بريس/ محمد عطاف*: لما عشقتك يا صبية من عدم، ركبت هول بحر، صبرت لسوط قهر، أوليت ظهري لعلامة، علامات خطر.. الأمل كان يُجيش في خرابي الإنبعاث، التوبة كانت تبدأ في تأريخ أثبت إيمان.. أنا إنسان..


جذفت حتى الصباح. البحر دمي. الساحل ندمي.. وعيوني كانت رهينة حلم بالمقلوب. كمين ضدي ملعوب.. هل سُلبت كلّ حوافر مطيتي؟ وانتهيت خارج الطريق. هل نبت أساي؟  


كيف نمت ليلتها بلا شهية، بلا صبية.. عدم. ما عدت أذكر من كل الماضي الأحمر إلا نبضات قلبي ذهبت سدى، وكانت نبضات قلبك ياصبية كاذبة، خادعة، خائنة، لئيمة أكثر من اللؤم..


أفقت لما غنى الراعي واشتد الثغاء. تذكرت. لقد رأيت في المنام صورة الحجاج، وبريق سيف، ولون غضب،، وعليّ كان المغضوب.. دمي، استعد للسيحان فوق لوح رطب. تهمتك دمي أنك تمنحني الحياة: تمنح عقلي فكرة، وتمنح لساني كلمة جاهرة.. لا شفقة عنك، إذن، وقد وصموك بالجحود..


مصيري. ولا عينيك تذرفان دمعة يا صبية، ولا رجفة.. ولا رعشة.. ما كنت حبيبك قط، وكنت مني روحي.. ورأيت في المنام أني الصرخة المدوية بلا مردود، ولم أبك.. وإني الدم السائب، ولم أخف.. صبية، عقلك في رأسك أم فوق الورق..؟ كم سوّدت من بياض..؟ الحبر رخيص، لكن الحروف لما ترسم به أغلى منك. اليوم لعدمك صار معنى، وكل بصماتك في عمقي.. في عمق ذاكرتي..


دمي كرامتي، كم أهنت خلف الزجاج، كنت ترينني.. دمي شرفي، كم أهنت فوق الرصيف، كنت جنبي.. دمي أغلى ما عندي، كم أهنت لما انجلى الزمان كاسرا، فارقتني..


المنام، لا تأويل له إلا واحد: جنون العشق فجيعة سحيقة.. انتهى الكلام.. الورق أصفر آخره.. جف الحبر.. لكن الحروف باقية كالزمان الذي تبرره الحركة، حفرتها النوارس بمنقار في كبج الخلود..
فالآن، يا صبية، لعدمك صار معنى.. فلن أندم..

* كاتب مغربي بهولندة



 

 





 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



هـوية الإنسان عبر التاريخ

الإعجاز العلمي في شجرة الزيتون

الأطروحة الانفصالية في الصحراء المغربية الأجندة الجزائرية الخفية

الحكومة الجزائرية ما تزال تعيش على أمل إعادة إحياء مخطط بيكر (ويكيليكس)

العرب ومشكلة المياه .. الواقع والآفاق

سرعة الضوء في القرآن الكريم

الأرشيف.. ذاكرة الشعوب وشاهد إثبات على وجودها وسيادتها

حلال على «ويكيليكس» حرام علينا

سبحان مبدل الأحوال

جبر ضرر 45 ألف أسرة مغربية طردت من الجزائر سنة 1975 حسب خبراء دوليون

للعدم صار معنى.. محمد عطاف





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  أخبار عيونية

 
 

»  أخبار جهوية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  أخبار رياضية

 
 

»  إخبار عامة

 
 

»  بيئة

 
 

»  شؤون دينية

 
 

»   ثقافة وفن

 
 

»  طب وصحة

 
 

»  علــوم وتقنيـة

 
 

»  ربورتاج وتحقيق

 
 

»  أخبار ساخرة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صورة وتعليق

 
 

»  الــــــرأي

 
 

»   مرئيــات عيونيــة

 
 

»  حكايات عيونية

 
 

»  إصــدارات

 
 

»  ديـــن ودنيــــا

 
 

»  جمعية - ASEO

 
 

»  حوار ورأي

 
 

»  أدب الشباب

 
 

»  وجهـة نظـر

 
 

»  ذاكرة العيون الشرقية

 
 

»  مباشرة من الجالية

 
 

»  مثقفو العيون

 
 

»  قصائد من ديوان

 
 
إعلانات تهمكم
 
ديـــن ودنيــــا

مقتطفات من خطبة الجمعة

 
أخبار عيونية

مشاركة :" القفص– La cage" للأستاذ بلال طويل في مهرجان مراكش الوطني للفيلم القصير جداً

 
أخبار جهوية

هل إقليم فجيج فقير أم مفقر؟

 
أخبار وطنية

الحكومة تطلق بوابة إلكترونية لتلقي شكايات المغاربة ضد الإدارات العمومية

 
أخبار دولية

الصحافة الجزائرية تعلن إفلاس الدولة

 
موقع صديق
جمعية أصدقاء ومتعاطفي العيون الشرقية
 
جمعية - ASEO

ASEO تنظم حفل فني بمناسبة عيد المسيرة وعيد الاستقلال

 
شؤون دينية

السعودية تمنع التصوير داخل الحرمين بشكل رسمي

 
مباشرة من الجالية

مقاول مغربي يُبهرهولندا بفن العرض و الجودة

 
علــوم وتقنيـة

شاب مغربي ينجح في صنع "هيليكوبتر" متحكم فيها عن بعد

 
ثقافة وفن

تنظيم الدورة الثالثة لفيلم الهواة تحت شعار:“السينما و رهانات التنمية بالجهة الشرقية”

 
بيئة

سرب من أسماك القرش يحاصر قاربين لمهاجرين سريين وينهش جسد مجموعة منهم

 
إخبار عامة

قانون الغرامات المالية في حق الراجلين ليس جديدا

 
طب وصحة

معجزة.. امرأة مسلمة تعيش بدون قلب في بريطانيا

 
ربورتاج وتحقيق

آبار الفحم القاتلة بمدينة جرادة

 
صورة وتعليق

من تكون الشقراء الحسناء التي تناول معها الملك وجبة العشاء؟؟!

 
إصــدارات

المخترع المغربي محمد العوني إبن العيون يصدر أول كتاب بعنوان: لغة البرمجة ـ س

 
أخبار ساخرة

ممر الراجلين تحث الاضواء!.. ذ. الحسن تستاوت

 
أخبار رياضية

جلالة الملك يسند لمولاي حفيظ العلمي هذه المهمة