العيون الآن : الخميس 18 يناير 2018 00:07  
    إتصل بالعيون بريس:elaioun.com، عبرالهاتف: 0668578287 أو عبر الايميل: melaioun@yahoo.fr         هل إقليم فجيج فقير أم مفقر؟             مشاركة :" القفص– La cage" للأستاذ بلال طويل في مهرجان مراكش الوطني للفيلم القصير جداً             تعزية في وفاة والدة الحاج الزبير اللويزي             التِّيه.. ياسين لمقدم             مقتطفات من خطبة الجمعة             جلالة الملك يسند لمولاي حفيظ العلمي هذه المهمة             مافيا العقار بمدينة العيون تشعل حربا سياسية في المجلس الإقليمي بتاوريرت             قافلة طبية متعددة التخصصات لفائدة عمال الساندريات بجرادة             من تكون الشقراء الحسناء التي تناول معها الملك وجبة العشاء؟؟!             الحكومة تطلق بوابة إلكترونية لتلقي شكايات المغاربة ضد الإدارات العمومية             السلطات توجه آخر إنذار إلى المحتجين في تنغير قبل التدخل بالقوة             وحدةٌ لا تندثر.. ياسين لمقدم             مقتطفات من خطبة الجمعة             تلاميذ الثانية بكالوريا بثانوية السعديين ينظمون مائدة مستديرة حول موضوع             بلاغ عمالة جرادة حول زيارة لجنة وزارية بالإقليم يوم الأربعاء المقبل             المـغرب 3-1 غينيا             احتجاج بالشموع بجرادة             الزيوت المسمومة: حكاية ضحايا استهلكوها غيرت حياتهم             سلطات الاحتلال تطلق سراح عهد التميمي           
تابعنا بالفايس بوك
 
صوت وصورة

المـغرب 3-1 غينيا


احتجاج بالشموع بجرادة


الزيوت المسمومة: حكاية ضحايا استهلكوها غيرت حياتهم


سلطات الاحتلال تطلق سراح عهد التميمي


المهن التي سوف تنقرض قريبا


فوائد تناول الخبز مع زيت زيتون على الإفطار


رباح يؤكد بجرادة أن الحكومة تتفاعل مع مطالب الساكنة


أهم الانجازات الطبية لعام 2017


مشهد مؤثر لحراك جرادة وأجمل شعار


اهم وابرز احداث 2017 فى دقائق


مناجم الفحم و لقمة العيش بمدينة جرادة.. هل وصلت الرسالة


مدينة جرادة المغربية.. البعيدة عن الرباط و أضوائها

 
أدب الشباب

التمسك بالأمل.. مزوغي الحاجة فضيلة

 
ذاكرة العيون الشرقية

رواد التعليم الابتدائي بمدارس العيون سيدي ملوك

 
إعلانات تهمكم
 
مرئيــات عيونيــة

جماعة العيون سيدي ملوك تُخلد الذكرى 42 للمسيرة الخضراء المظفرة

 
حكايات عيونية

التِّيه.. ياسين لمقدم

 
مثقفو العيون

وحدةٌ لا تندثر.. ياسين لمقدم

 
قصائد من ديوان

موت الضمير العربي بإصرار!

 
وجهـة نظـر

رسالة محبة و سلام.. ياسين لمقدم

 
الــــــرأي

مفرقعة ترامب!.. ذ.الحسن تستاوت

 
حوار ورأي

لا لاغتصاب القدس الشريف!

 
كاريكاتير و صورة

لوبيات الفساد بالعيون
 
النشرة البريدية

 
إحصائيات الزوار
المتواجدون حاليا 39
زوار اليوم 41
 
ترتيبنا بأليكسا



elaioun.com-Google pagerank and Worth

 
البحث بالموقع
 
 
" target="_blank" >


في انتظار الفجر الجديد..


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 25 شتنبر 2017 الساعة 46 : 22



 

في انتظار الفجر الجديد..


العيون بريس/ محمد أديب السلاوي: قبل التاريخ العربي الحديث، كان للثقافة دورها الريادي في بناء المجتمع / في ترسيخ القيم / في بلورة المفاهيم التربوية والأخلاقية.


وفي العصر الحديث وفي ظل الأنظمة الاستبدادية التي اكتسحت العالم العربي، / في ظل نظام الحزب الواحد، والزعيم الواحد، الذي ترسخت صورته القبيحة لفترة طويلة على تضاريس العالم العربي، وقع انقلاب وحشي ضد الثقافة والمثقفين وقيمهما، وفي ظل كراهية الأنظمة الرجعية والديكتاتورية والمستبدة للثقافة واعتبار المثقفين أعداء للسلام الاجتماعي، ومخربين للعقول الآمنة في المجتمع الآمن، غابت قيم الثقافة، وغيبت إشعاعاتها.


وفي فترة لاحقة لهذه الفترة، سمحت بعض الأنظمة وأحزابها وسلطاتها للثقافة بالوجود والتفاعل والانتشار، شريطة أن تكون في خدمة النظام والحزب والقائد والزعيم الملهم، وشريطة أن تدور أفكارها حول أفكار الحاكمين والزعماء ورجالاتهم في السلطة.


كان الهدف ليس فقط أن تخدم الثقافة سلطة الحاكمين والزعماء وأتباعهم وزبنياتهم وبطانتهم، ولكن أيضا أن تفقد المؤسسات الثقافية احترامها لنفسها، وأن يفقد المثقف وجوده وموقعه الاجتماعي، حتى ينظر إليه الناس، مجرد تابع، غير أمين لقيمه وغير جدير بالاحترام.


مع كامل الأسف، أدت هذه الفترات العصيبة من التاريخ العربي التي استمرت حوالي قرن من الزمن، إلى إنتاج ثقافة هشة لا قيمة لها، والى إنتاج مثقفين كثر، تغدوا على هذا المرض النفسي، فكانت النتيجة مؤلمة ومؤسفة للوضعية الثقافية العربية، حيث برزت في الساحات العربية ظواهر مرضية هجينة، كانت وما تزال هي المسؤولة عن تخلف التنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية على أرضنا.


وعلى أن الأنظمة الدكتاتورية، وأنظمة الحزب الواحد، والأنظمة المتخلفة في العالم العربي، وقفت بالمرصاد ضد كل ثقافة مستيقظة، رافضة، ووضعت الثقافة الحية في صناديق مغلقة، فان" التحدي" استطاع أن ينتج ثقافة رصينة، راقية، مغايرة، على أعلى مستوى، رغم الداء والأعداء. وهو ما أعطى الأمل لعودة الروح إلى الكلمة العربية، واختفاء المعسكرات التي حاولت...وحاولت تدمير " الثقافة" في مفاهيمها وقيمها الحضارية والإنسانية، لفترة طويلة من الزمن العربي.


في هذه الفترات، لا يكاد يبقى من الثقافة أي أثر للأعمال الأدبية أو الفنية أو النقدية أو حتى التاريخية التي أنتجت لصالح الأنظمة الدكتاتورية / الاستبدادية أو للترويج لأفكارها وإيديولوجيتها...ولعل أروع ما تبقى عن هذه الفترات من الثقافة، هو ما أنتجته المعارضة في المعتقلات والسجون أو في المنافي لمواجهة هذه الأنظمة وأحزابها والمناصرين لها .


يعني ذلك، أننا نواصل الطريق التي ناضل من أجلها المثقفين الأحرار...وإننا في المغرب والمشرق ننتظر الفجر الجديد.



 

 





 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



منوغرافية الجماعةالحضرية العيون سيدي ملوك

خروقات بلدية العيون

مقال لحسن لمرابط

أحكام الحواس الخمس في الاسلام

الهمة في وجدة لاعفاء علي بلحاج من رئاسة الجهة الشرقية

القصة الكاملة لاعتقال أشرف السكاكي بعد ساعات من فراره من سجن وجدة

فضائح مغربية متعفنة بعيون ويكيليكس

الأطروحة الانفصالية في الصحراء المغربية الأجندة الجزائرية الخفية

ويكيليكس يحاول البقاء على الانترنت في حين تزداد احتمالات توقيف مؤسسه

محام يشنق نفسه في غابة بعد اكتشاف ورم في دماغه وقاض ينتحر بعد توقيفه عن العمل

في انتظار الفجر الجديد..





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  أخبار عيونية

 
 

»  أخبار جهوية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  أخبار رياضية

 
 

»  إخبار عامة

 
 

»  بيئة

 
 

»  شؤون دينية

 
 

»   ثقافة وفن

 
 

»  طب وصحة

 
 

»  علــوم وتقنيـة

 
 

»  ربورتاج وتحقيق

 
 

»  أخبار ساخرة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صورة وتعليق

 
 

»  الــــــرأي

 
 

»   مرئيــات عيونيــة

 
 

»  حكايات عيونية

 
 

»  إصــدارات

 
 

»  ديـــن ودنيــــا

 
 

»  جمعية - ASEO

 
 

»  حوار ورأي

 
 

»  أدب الشباب

 
 

»  وجهـة نظـر

 
 

»  ذاكرة العيون الشرقية

 
 

»  مباشرة من الجالية

 
 

»  مثقفو العيون

 
 

»  قصائد من ديوان

 
 
إعلانات تهمكم
 
ديـــن ودنيــــا

مقتطفات من خطبة الجمعة

 
أخبار عيونية

مشاركة :" القفص– La cage" للأستاذ بلال طويل في مهرجان مراكش الوطني للفيلم القصير جداً

 
أخبار جهوية

هل إقليم فجيج فقير أم مفقر؟

 
أخبار وطنية

الحكومة تطلق بوابة إلكترونية لتلقي شكايات المغاربة ضد الإدارات العمومية

 
أخبار دولية

الصحافة الجزائرية تعلن إفلاس الدولة

 
موقع صديق
جمعية أصدقاء ومتعاطفي العيون الشرقية
 
جمعية - ASEO

ASEO تنظم حفل فني بمناسبة عيد المسيرة وعيد الاستقلال

 
شؤون دينية

السعودية تمنع التصوير داخل الحرمين بشكل رسمي

 
مباشرة من الجالية

مقاول مغربي يُبهرهولندا بفن العرض و الجودة

 
علــوم وتقنيـة

شاب مغربي ينجح في صنع "هيليكوبتر" متحكم فيها عن بعد

 
ثقافة وفن

تنظيم الدورة الثالثة لفيلم الهواة تحت شعار:“السينما و رهانات التنمية بالجهة الشرقية”

 
بيئة

سرب من أسماك القرش يحاصر قاربين لمهاجرين سريين وينهش جسد مجموعة منهم

 
إخبار عامة

قانون الغرامات المالية في حق الراجلين ليس جديدا

 
طب وصحة

معجزة.. امرأة مسلمة تعيش بدون قلب في بريطانيا

 
ربورتاج وتحقيق

آبار الفحم القاتلة بمدينة جرادة

 
صورة وتعليق

من تكون الشقراء الحسناء التي تناول معها الملك وجبة العشاء؟؟!

 
إصــدارات

المخترع المغربي محمد العوني إبن العيون يصدر أول كتاب بعنوان: لغة البرمجة ـ س

 
أخبار ساخرة

ممر الراجلين تحث الاضواء!.. ذ. الحسن تستاوت

 
أخبار رياضية

جلالة الملك يسند لمولاي حفيظ العلمي هذه المهمة