Mon titre


 اعلن معنا   تنويه
  الرئيسية اتصل بنا
    بشرى سارة لموظفي الإدارات العمومية بالمغرب             المغربي حسن أهوشار يفوز بمارطون كوبنهاغن             بغيت ليك رعدة..مصطفى الرياحي             بويا عمر: قرار الوردي تراجع أم حكمــة؟             زفاف الجنازة 30..حميد خيدوس             مدينة مغربية صُنفت ثاني أنظف مدن العالم             دعما من CADO لقاء تواصلي بمدينة السعيدية بين جمعية ASEO وجمعية ENZO ونادي كرة القدم FCC من فرنسا             "هدية" الملك محمد السادس تحظى بشكر وثناء الرئيس السنغالي             التواريخ الكاملة لامتحانات شهادة البكالوريا             إسبانيا تمنح تصريح إقامة لسنة واحدة للطفل الإيفواري الذي عثر عليه مخبأ في حقيبة             الزيارة الملكية لدكار تعكس عمق العلاقات المغربية السنغالية             وزارة الصحة تطلق عملية (كرامة) لوضع حد للانتهاكات بـ "بويا عمر"             ذئب مغربي يثير جدلا بقرصنة موقع الزمالك دفاعا عن الرئيس المخلوع مرسي             ماذا نحن فاعلون بعد الهزيمة؟!!.. البشير حيمري             الوفا : الحكومة اتخذت جميع التدابير لتوفير المواد الاستهلاكية خلال شهر رمضان             لقجع وتتويج‎ الوداد بالبطولة             ملكات النحل وإنتاج العسل‎            أمودو.. حكاية رحلة            مؤثر..قصة ابراهيم مصدق على المسامح كريم             فضيحة ملعب الرباط            تعليمنا وتعليمهم           


  صوت وصورة

لقجع وتتويج‎ الوداد بالبطولة


ملكات النحل وإنتاج العسل‎


أمودو.. حكاية رحلة


مؤثر..قصة ابراهيم مصدق على المسامح كريم


من جنازة بحتي إلى السجن


مغامر محترف يلقي حتفه في "قفزة العمر"


عرض مثير للساموراي.


مراسيم جنازة الطيار ياسين بحتي


السلطات تسمح لشقيق الطيار بمغادرة السجن لحضور جنازة أخيه


الملك يعين أربعة وزراء جدد


إشكالية الاجهاض


المغرب يرفض تقرير أمنستي

  جريدتنا بالفايس بوك
  أدب الشباب

ربيعنا !!..ياسين بودور

  الحقيقة الغائبة

شخصيات تألقت في عالم المال والسياسة بالأقاليم الجنوبية ..طبيب القلوب

  عيــن العيـــون

ملامح تنموية في سياسة مجلس البلدية..أبو منال

  ذاكرة العيون الشرقية

صور نادرة لتلميذات وأطر مدرسة إبن زهر إناث بالعيون

  أدسنس
  مرئيــات عيونيــة

أسرة الأمن بالعيون سيدي ملوك تخلد الذكرى الـ 59 لتأسيس المديرية العامة للأمن الوطني

  حكايات عيونية

من الذاكرة...ياسين لمقدم

  مثقفو العيون

زفاف الجنازة 30..حميد خيدوس

  قصائد من ديوان

رُموشٌ تَـتحـدى الأَسَى...ذ.الحســن تسـتاوت

  الــــــرأي

بنكيران يتحدث

  بـدون شــرط

تنويع العرض التربوي: تعدد أم انقلاب؟

  حوار ورأي

جميعا من اجل التنديد بالهولوكوست المصري ضد الاسلاميين

  ترتيبنا بأليكسا



elaioun.com-Google pagerank and Worth

  إحصائيات الزوار
المتواجدون حاليا 13
زوار اليوم 734
 



هذه حقيقة "كريم التازي" الذي أراد إسقاط النظام؟؟؟
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 29 ماي 2011 الساعة 23 : 00


كريم التازي المليادير الممول الرئيسي لحركة 20 فبراير وهو  فاتح فمه ولسانه، ومع المقال صور داخل يخته البالغ 3 مليار سنتيم يشق عباب بحار المغرب.

التازي تايعجبو يحل فمو شفو مزيان تصاورو كلها حال فيها فمو، يكما ضاراه شي حاجة.

 يعتبر كريم التازي، الممول الرئيسي لحركة 20 فبراير، من كبار المحظوظين في هذا البلد. فحين رأى النور ذات يومي مشمس في العام 1960 ( تاسع يونيه)، لم تكن والدته السيدة ثريا التازي في حاجة إلى تمزيق القماش لتصنع منها حفاظات البول، كباقي أمهاتنا في تلك الفترة، فقد كان الأسرة تعيش في "الخير والخمير"، في الوقت الذي كان المغاربة الحديثو العهد بالاستقلال مبتهجون بالحرية متناسين ظروف الفقر.

 كريم التازي، لم يدرس كباقي أبناء المغرب في مدراس الشعب، بل كانت تربيته فرنسية مائة في المائة، وختم دراسته (التي لا تعدو خضرة فوق طعام) في جامعة السوربون بباريس.

لم يكن هذا الشاب في حاجة إلى طرق باب الوظيفة، مادامت مقاولات العائلة التي نمت في ظل الغفلة في انتظاره، حيث تعتبر أسرة التازي من محتكري صناعة النسيج بالمغرب.

 

ولأن كريم من مواليد برج الجوزاء المعروفين بتذبذب المزاج وازدواجية المواقف، اختار، منذ البداية أن"  يضحك مع الذئب ويبكي مع السارح"، أي أن يأكل من الريع الاقتصادي للمخزن و يخرج للتظاهر ضد المخزن ولي نعمته.

ومن يعرف مسار هذا الشخص لما كان يرأس الجمعية المغربية لصناعات النسيج والألبسة، يتذكر حرصه على الأسفار على حساب المركز المغربي لإنعاش الصادرات( مغرب تصدير حاليا)، ورحم الله مدير عام المركز محمد منير بنسعيد،  دون أن يقوم بأي جهد أو اتصالات مع الفاعلين الاقتصاديين بمختلف البلدان للترويج للمنتوج المغربي، بل كان همه "التبراع،        والحبة البارود من دار المخزن".

 ففي عهد رئاسته للجمعية، عرف القطاع تراجعا خطيرا، واستفاد هو بالدرجة الأولى من دعم الدولة  وسند إدريس جطو بصفة خاصة.

 

كريم التازي المهووس بالسفر وحب التفاخر أمام أبناء الشعب المغربي من البسطاء، يحب الحياة الفاخرة "وضاربها في الستاش"، ورحلته على يخته الفخم عبر المحيط الأطلسي رفقة أسرته السعيدة سارت في ذكرها الركبان، ولربما أوحت إليه مياه بحر الظلمات بقرصنة بلد بأكمله عبر "تغيير النظام" الذي سلب  كريم من خزينة شعبه ملايير تملصا من الضرائب.

 مساره في "أعمال البر والإحسان" وبعدها "العدل والإحسان" ليس وليدة فبراير 2011، بل تعلم تطبيق الأجندة من خلال "دعمه " لجمعيات الأحياء في الدار البيضاء و تمويله ل"بنك الغذاء"، وكأن البلد في مجاعة.


وها هي حقيقته اليوم عارية أمام أبناء الشعب المغربي، وها هو السحر قد انقلب على الساحر، فترى هل يجرأ شباب 20 فبراير على اللجوء إلى القاسمي صاحب اللافتات قصد إضافة صورة كريم التازي إلى لائحة من سموهم "رموز الفساد" أم أنهم لا يزالون تحت تأثير "مفعول الرشوة والتغذية "التازية"؟

 ترقبوا.....لماذا انسحب الشعبي موزع "عين السلطان" من المسيرات و سمير عبد المولى صاحب أكبر اسطول بحري في المغرب، كل هؤولاء كانوا يترقبون سقوط النظام، تبركالله على البرجوازية ديال تشي غيفارا؟؟؟؟

                                                      الخبر من مصدره : هنــــا



1791

0







      موقع قناة موقع نصرة رسول الله صلى الله عليه وسلم على اليوتيوب 

هام جداً قبل أن تكتبوا  تعليقاتكم

العيون  بريس ترجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الإساءات الشخصية والقبلية والدينية، ولن يتم نشر أي رد يحتوي شتائم أو إهانة مباشرة أو غير مباشرة ..كما تدعو القراء الكرام إلى الإطلاع على شروط التعليقات : هنـــا

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي

موقع العيون بريس سيدي ملوك

 اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ليبيا: لا بريمر.. ولا كرزاي

حقيقة مخطط الدولة لقتل "المساء" ، صحافيون من داخل يومية نيني : هكذا أصبحت الديستي تسير جريدتنا .

هذه حقيقة "كريم التازي" الذي أراد إسقاط النظام؟؟؟

الأمازيغية في شمال إفريقيا بين الأحزاب الاقصائية والحكومات العروبية المستبدة

حتمية التحول الديمقراطي

موقع تيار اللاعنف في الثورة السورية

خذوا العبرة من الآخرين سادتنا فلا يتعلم منكم متكبراً أو خجولاً

ماذا ينتظر الحركة الإسلامية بعد انتصارها في معركة الانتخابات في تونس والمغرب ؟

صراع الرغبة والحكمة والضرورة

العواشر وثقافة القفة





 
  القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  أخبار عيونية

 
 

»  أخبار جهوية

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  أخبار رياضية

 
 

»  إخبار عامة

 
 

»  بيئة

 
 

»  شؤون دينية

 
 

»   ثقافة وفن

 
 

»  أرشيف شوف تشوف

 
 

»  طب وصحة

 
 

»  علــوم وتقنيـة

 
 

»  ربورتاج وتحقيق

 
 

»  أخبار ساخرة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صورة وتعليق

 
 

»  الــــــرأي

 
 

»   مرئيــات عيونيــة

 
 

»  حكايات عيونية

 
 

»  إصــدارات

 
 

»  ديـــن ودنيــــا

 
 

»  جمعية - ASEO

 
 

»  عيــن العيـــون

 
 

»  الحقيقة الغائبة

 
 

»  حوار ورأي

 
 

»  أدب الشباب

 
 

»  بـدون شــرط

 
 

»  ذاكرة العيون الشرقية

 
 

»  مباشرة من الجالية

 
 

»  مثقفو العيون

 
 

»  قصائد من ديوان

 
  النشرة البريدية

  البحث بالموقع
  أدسنس
  ديـــن ودنيــــا

حكم المنتقصين لأصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم..أحمد يخلف

  أخبار عيونية

دعما من CADO لقاء تواصلي بمدينة السعيدية بين جمعية ASEO وجمعية ENZO ونادي كرة القدم FCC من فرنسا

  أخبار جهوية

الجهة الشرقية تستقبل مشروع " باب الجبل " لتأهيل السياحة الجبلية وتنشيط التنمية الجهوية

  أخبار وطنية

بشرى سارة لموظفي الإدارات العمومية بالمغرب

  أخبار دولية

إسبانيا تمنح تصريح إقامة لسنة واحدة للطفل الإيفواري الذي عثر عليه مخبأ في حقيبة

  موقع صديق
جمعية أصدقاء ومتعاطفي العيون الشرقية
  جمعية - ASEO

أمسية فنية تضامنية لفائدة أطفال برنامج التكفل المدرسي لجمعية ASEO

  شؤون دينية

اليَوم العالميِّ للعمال: حقوق وواجبات يرعاها الإسلام

  مباشرة من الجالية

ماذا نحن فاعلون بعد الهزيمة؟!!.. البشير حيمري

  علــوم وتقنيـة

الباحث المغربي عدنان الرمال ينتزع جائزة الإبداع في إفريقيا

  ثقافة وفن

وفاة الفنان الكوميدي المصري حسن مصطفى عن عمر يناهز 81 عاما

  بيئة

مشروع بيئ إيكولوجي بمدينة المحمدية لـ "رواد المغرب الشباب"

  إخبار عامة

بالفيديو..طفلين يفعلان مقلب " الطفلة الحامل " يثير الدهشة والذهول بين المارة

  طب وصحة

فوائد علاجية مذهلة لأوراق شجرة الزيتون

  ربورتاج وتحقيق

الطبيعة القانونية للظهائر الملكية المتخذة في المجال الإداري

  صورة وتعليق

عالم الدين المغربي، مصطفى بنحمزة، رئيس المجلس العلمي لمدينة وجدة

  إصــدارات

صدور كتاب "ملك الاستقرار" لمؤلفه جون كلود مارتينيز

  أخبار ساخرة

بغيت ليك رعدة..مصطفى الرياحي

  كاريكاتير و صورة

فضيحة ملعب الرباط
  أخبار رياضية

المغربي حسن أهوشار يفوز بمارطون كوبنهاغن

 

 

 

 

  للنشر في الموقع   |   اتصل بنا   |   أعلن معنا   |   تـنــويه     |  شروط التعاليق  فريق العمل 

 

لديك صورة، خبر أو مقال  تريد  أن تنشره وتشارك به معنا في الموقع،  للاتصال بإدرة الموقع

melaioun@yahoo.fr أو Gsm: 0668578287 أو Fix : 0536693664

  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في موقع  العيون بريس

تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية